دبي (الاتحاد)

خلط قرار الاتحاد الأفريقي لكرة القدم بتأجيل مباراة النجم الساحلي التونسي أمام مضيفه الهلال السوداني في إياب الدور ربع النهائي لمسابقة كأس الاتحاد الأفريقي، أوراق الفريق التونسي قبل مباراته المرتقبة أمام المتأهل من مباراة الهلال السعودي ومواطنه الأهلي في نهائي كأس زايد للأندية الأبطال المقرر الخميس المقبل على استاد هزاع بن زايد بالعين.
وكان من المقرر أن يخوض النجم مباراته أمام مضيفه الهلال السوداني في إياب ربع نهائي كأس الاتحاد الأفريقي غداً، ليتفرغ بعددها للتحضيرات لنهائي كأس زايد، قبل أن يقرر الكاف تأجيل المباراة إلى 22 أبريل الحالي على خلفية الأوضاع في السودان، وكان النجم قد حقق الفوز ذهاباً على ملعبه بسوسة 3-1.
ويلقي قرار تأجيل مباراة ربع نهائي كأس الاتحاد الأفريقي بظلاله على موعد وصول النجم إلى الإمارات، حيث من المتوقع إعادة ترتيب الأوراق والتأهب أيضاً لمباراة إياب ربع النهائي الأفريقي أمام الهلال، والتي قد تُلعب في إثيوبيا أو العاصمة المصرية القاهرة.
وبعيداً عن موعد وصول النجم إلى الإمارات، حقق الطرف الأول في نهائي كأس زايد للأندية الأبطال انتصاراً ثميناً الأربعاء الماضي على مضيفه في الملعب القابسي بنتيجة 2-1 في مباراة مؤجلة من الجولة الخامسة للدوري التونسي، وجاء الفوز الثمين للنجم في ظل غياب 5 من عناصره الأساسيين، هم مكرم البديري ووجدي كشريدة ومالك بعيو وعمار الجمل وأمين بن عمر، في حين أبقى الفرنسي لومير على الثنائي زياد بوغطاس وياسين الشيخاوي ضمن الاحتياط.
من جهته، قال فيصل الخشناوي طبيب فريق النجم: إن الإصابة التي تعرض لها فراس بالعربي لاعب وسط الفريق في مباراة الأربعاء لن تمنعه التواجد في نهائي كأس زايد للأندية الأبطال، حيث من المتوقع أن تشهد المباراة المرتقبة عودة عدد من نجوم الفريق أمثال مالك بعيو ووجدي كشريدة وأمين بن عمر بعد مشاركتهم في التدريبات، فيما تأجلت مشاركة عمار الجمل لوقت لاحق في انتظار تماثله للشفاء الكامل.