الاتحاد

محطة بترول متنقلة للطوارئ

إلى/ صحيفة الاتحاد.. تحية طيبة وبعد..

قرأت بتاريخ 30 ديسمبر خبرا حول وجود محطة أدنوك متنقلة في مهرجان مزاينة الظفرة 2009 وقد أسعدني جدا وجود هذه الخدمة· التي تستحق الشكر والتقدير للقائمين على أدنوك الذين بادروا بتوفيرها لتسهيل حصول الناس على خدماتها في قلب الحدث ولكي تخفف من الازدحام والاختناقات الناتجة عن تكدس السائقين في محطاتها المختلفة·
إن مجرد التفكير بهذا الأمر لهو أمر جميل، وهذا يدل على أن معظم الهيئات والمؤسسات والشركات -إن لم تكن كلها- تحاول بذل كل ما تستطيعه لتسهيل معيشة المواطن ·
كما ان توفير هذه المحطة المتنقلة في مهرجان الظفرة هذه السنة يعنى أنه يمكن توفيرها في مناسبات أخرى، ونتمنى مثلا أن تكون هذه المحطة موجودة للظروف الطارئة، ؛كأن يتم تخصيص رقم هاتف للتواصل مع أدنوك، في حالة نفاد البترول بالسيارات التي تسير على الطرق الصحراوية ، حتى ترسل لها هذه المحطة المتنقلة لتزويدها بالوقود وشراء ما يلزم من الخدمات·
هذه فكرة مستقبلية وأتمنى لو تتبناها أدنوك·· لأنها بالفعل ستميزها عن باقي المحطات الأخرى·

أحمد سعيد الأحبابي

اقرأ أيضا