السبت 1 أكتوبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم

«الشؤون البلدية» توقع اتفاقية بـ222 مليون درهم لتطوير السوق المركزي في الظفرة

«الشؤون البلدية» توقع اتفاقية بـ222 مليون درهم لتطوير السوق المركزي في الظفرة
18 ابريل 2017 22:32
أبوظبي (الاتحاد) وقعت دائرة الشؤون البلدية والنقل ممثلة ببلدية منطقة الظفرة خلال مشاركة الدائرة في معرض «سيتي سكيب - أبوظبي» المنعقد حاليا في مركز أبوظبي الوطني للمعارض، اتفاقية استثمارية بقيمة 222 مليون درهم لتطوير السوق المركزي بمدينة زايد بالتعاون والشراكة مع القطاع الخاص بنظام ?البناء ?والتشغيل ?ونقل ?الملكية «BOT». وأكد المهندس عتيق خميس حمد المزروعي مدير عام بلدية منطقة الظفرة بالإنابة أنه تمت ترسية مشروع تطوير السوق المركزي بمدينة زايد في منطقة الظفرة لإحدى شركات التطوير المحلية لإعادة تأهيل المبنى القائم وإضافة مبان جديدة ضمن أرض المشروع. ويحقق المشروع متطلبات وحاجة المجتمع المحلي بمدينة زايد مع إعداد تصميم المشروع بالشكل الذي يلبي زيادة احتياجات المنطقة لنشاط التسوق والترفيه وبما يتوافق مع التطور الحضاري الذي تشهده المنطقة. كما يسهم المشروع في زيادة التنوع بين المحلات التجارية والماركات العالمية. وحرصت بلدية منطقة الظفرة والمطور على مراعاة توفير البديل لأصحاب المحلات في السوق الحالي ضمن المقترح التطويري الجديد انطلاقاً من رؤية البلدية لتحقيق رضا المتعاملين في منطقة الظفرة. ويتكون المشروع حسب المقترح من المستثمر من طابقين حيث يضم الطابق الأرضي هايبر ماركت ومحلات للبيع بالتجزئة ومحلات تجارية وردهات عامة. ويضم الطابق الأول مطاعم ومحلات البيع بالتجزئة وأكشاكا، إضافة إلى منطقة ألعاب أطفال ومحلات ومرافق صحية والردهات العامة ومنطقة انتظار، وقاعة سينما، وقاعة متعددة الأغراض. أما المناطق الخارجية للمشروع تشمل محلات تعتبر بديلة للمستأجرين في السوق الحالي ومواقف سيارات ومسطحات خضراء ومماش. ويقع المشروع وسط مدينة زايد على 53,307.58 متر مربع على القطعة رقم ‏P130/‏‏‏غرب ?11. وإضافة إلى مشروع السوق المركزي تستعرض بلدية منطقة الظفرة مشروع إنشاء واستثمار وإدارة وتشغيل سوق شعبي للخضار والفواكه واللحوم والأسماك بمدينة غياثي، بقيمة تطويرية تبلغ 33.733.000 درهم، ويغطي المشروع مساحة 17,252 متر مربع. وتنص الاتفاقية أن مدة عقد المساطحة بين الطرفين 32 عاماً منها 29 عاماً مدة التشغيل تسبقها 3 أعوام لأعمال الإنشاء. ويتكون السوق من طابق أرضي يضم محلات لبيع الخضار والفواكه، وبيع اللحوم والدواجن والأسماك، ومحلات تجارية. ويشمل الطابق الأول صالة رياضية، ومنطقة ألعاب للأطفال ومطاعم وجبات سريعة (ردهة المطاعم)، إضافة إلى قاعة للسينما، ومحلات تجارية. أما المناطق الخارجية للمشروع تتوافر فيها مواقف لسيارات رواد وزوار السوق الشعبي، إلى جانب المناظر الطبيعية والمسطحات الخضراء. وأشار المزروعي إلى أن المشروعين سيوفران أماكن تلبي كافة احتياجات السكان في المدينتين ويخفف عنهم عناء السفر لمسافات طويلة للتسوق والترفيه. كما أنهما يسهمان في جذب السياحة والتنوع التسويقي بمنطقة الظفرة، وزيادة فرص العمل، إضافة إلى زيادة الدخل والاستثمار بالمنطقة لوجود محلات ومكاتب ذات طابع ممتاز، كما يسهمان أيضاً في زيادة ونمو التحضر والثقافة لسكان المنطقة. كما تحدث عتيق المزروعي عن الفرص الاستثمارية لبلدية منطقة الظفرة والتي تضم استثمار وإدارة وتشغيل مسلخ مدينة غياثي، من خلال تطوير المسلخ الحالي ليشمل سوقا ومعرضا للمواشي بالإضافة إلى عيادات بيطرية ومحلات بيع مستلزمات المواشي والإبل والخيول ومطعم شعبي. وتبلغ المساحة الطابقية الكلية للمشروع 84.124 متر مربع وسيتم طرح المشروع خلال الربع الثاني من العام الجاري، إضافة إلى بعض مشروعات الإسكان في كل من مدينة السلع، مدينة غياثي، مدينة المرفأ، ومدينة ليوا. ومن الفرص الاستثمارية أيضاً استثمار‏? ?وتشغيل? ?منطقة? ?سكنية? ?تجارية ?في? ?مدينة? ?غياثي? ?حول? ?الحديقة? ?المائية ?وذلك ?بإنشاء ?مجمع ?سكني ?يشتمل ?على ?أنشطة ?تجارية ?وترفيهية.? ?ويغطي ?مساحة?52? ? ألف متر ?مربع، ?وسيتم ?طرحه ?خلال ?الربع? ?الثاني? ?من ?2017، إضافة ?إلى ?مشروع ?تأجير ?مساحات ?إعلانية ?في ?الطريق ?الدولي ?من ?الغويفات ?حتى ?الحدود ?الإدارية ?لبلدية ?منطقة ?الظفرة، ?من ?خلال ?استثمار ?الجسور ?والجزر ?الوسطية ?وجانبي ?الطريق ?لإنشاء ?البنية ?التحتية ?للإعلانات ?التجارية، ?واستثمار ?وإدارة ?وتشغيل ?واحات ?واستراحات ?للمركبات ?الخفيفة ?والثقيلة ?لخدمة ?مرتادي ?الطريق ?الدولي ?من ?زوار ?الدولة ?من ?دول ?مجلس ?التعاون، إضافة ?إلى ?المقيمين ?بالمنطقة ?ويبلغ ?طول ?الطريق ?250 ?كيلومترا، ?وسيتم ?طرح ?المشروع ?خلال ?الربع ?الثالث ?من ?2017. وأوضح أن خريطة أبوظبي للاستثمار هي إحدى ثمار تبني حكومتنا الرشيدة للابتكارات انطلاقاً من توجيهات صاحب السمو رئيس الدولة حفظه الله وهي تعد أساساً لتوفير المعلومات عن الاستثمارات والتي تمثل رصدًا لأبرز الفرص المتوقع تنفيذها حسب رؤية أبوظبي 2030. وذلك من خلال توفير البيانات المكانية والمعتمدة على نظم المعلومات الجغرافية، للمشاريع القائمة والمستقبلية لإمارة أبوظبي والمعلومات التفصيلية التي يحتاجها المستثمرون ومؤشرات البدء وحجم العمل والانتهاء من المشاريع والفرص المتاحة للاستثمار في هذه المشاريع، إضافة إلى صور 360 درجة لتمكن المستثمر من التجول الافتراضي داخل المشاريع. وتهدف خريطة أبوظبي للاستثمار إلى جمع معلومات عن الشركات والمستثمرين المهتمين بالاستثمار بالإمارة والتواصل معهم بشكل مستمر من خلال اطلاعهم على آخر المستجدات. وتسعى حكومة أبوظبي لتوظيف ثروات الإمارة ومواردها وتتبنى خطط التحول لتعزيز وتنويع اقتصاد الإمارة، الأمر الذي يعزز التعاون بين القطاعين العام والخاص ويدعم استمرار النمو المستدام للاقتصاد المحلي وتحقيق منافع كبرى لجميع الأطراف ذات العلاقة. من جهتها، تستعرض بلدية مدينة أبوظبي خلال مشاركة دائرة الشؤون البلدية والنقل في معرض سيتي سكيب (7) مشروعات أسواق مجتمعية بقيمة تطويرية تقدر بـ600 مليون درهم بالتعاون والشراكة مع القطاع الخاص. وتوقع البلدية اليوم 3 اتفاقيات تطويرية في إطار هذه المشروعات والتي تقوم الشركات المطورة بموجبها بتصميم وبناء وتشغيل واستثمار المشروعات لتضم محلات التجزئة ومرافق مجتمعية ومرافق خدمات حكومية للمجتمعات والأحياء السكنية. كما تستعرض بلدية منطقة العين وبكلفة تبلغ 185 مليون درهم وبمساحة تطويرية 37 ألف متر مربع. ويوفر المشروع للمستثمرين مساحات شاسعة قابلة للاستغلال لأنشطة محلات البيع بالتجزئة وبساتين داخلية ومطاعم ومقاه ومرافق الترفيهية التي يشكل وجودها واجهة سياحة وعنصرا لجذب المتسوقين من داخل وخارج المنطقة وتعزيز المنافع المجتمعية والاقتصادية. ومن الجدير بالذكر أن مجسم هذا المشروع يتم عرضه في جناح دائرة الشؤون البلدية والنقل بالمعرض، لتمكين المستثمرين من تصور أبعاد وشكل المشروع المقترح، كما تبدي بلدية منطقة العين استعدادها للإجابة على استفسارات المستثمرين واهتمامها بالفرص الاستثمارية ضمن المشروع. وتأتي هذه المشروعات ضمن مجموعة متكاملة من المشروعات الخدمية والتنموية والاستثمارية التي تستعرضها دائرة الشؤون البلدية والنقل في معرض سيتي سكيب – أبوظبي 2017 والتي جميعها تصب في خدمة المتعاملين والمجتمع وتدعم التنمية الاقتصادية المحلية وتحقق النمو المستدام في قطاع البناء والتطوير العقاري.
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©