الاتحاد

الرياضي

مارادونا يحلم بتدريب ميسي في «البلوجرانا»

مارادونا وميسي (رويترز)

مارادونا وميسي (رويترز)

اعترف المدير الفني الأسبق للمنتخب الأرجنتيني دييجو أرماندو مارادونا بأن لديه “حلما” بتدريب ليونيل ميسي في برشلونة “يوما ما”، معتبرا أن الفريق الكتالوني “فقد تماسكه تماما” منذ أن رحل جوسيب جوارديولا عن تدريبه.
وشاهد مارادونا من المقصورة الخاصة بكريستيانو رونالدو في استاد سانتياجو برنابيو السبت الماضي لقاء كلاسيكو الدوري الإسباني الذي انتهى بفوز ريال مدريد 2-1، وظهر أمس الأول في مقابلة مع صحيفة (ماركا) أكد فيها أن “ميسي لا يمكنه أن ينقذ برشلونة في جميع المباريات”. وأكد مارادونا: “كنت مع ليو في البرنابيو وتعانقنا بحرارة، إنني أحب ميسي كثيراً، وحلمي هو أن ألتقيه مجدداً في برشلونة”. وقال: “عندما غادر ماسكيرانو وميسي غرف اللاعبين، قفز قلبي من موضعه وقلت لنفسي إن حلمي الصغير، ولذلك هو حلم ولدي الحق في امتلاكه، هو أن أدرب برشلونة يوما ما”.
ووصف الأسطورة المعتزل، كريستيانو رونالدو بأنه “وحش”، رغم أنه استبعد أن يكون البرتغالي في الوقت الحالي في مستوى أعلى من ميسي. وأكد :”لا، ولا حتى في الوقت الحالي، لا أراه كذلك، لا أعتقد أن بمقدورهم قتل ليو بسبب مباراتين”. وقال: “لو أردنا تسميته ليونيل فالأمر صحيح، لكن لو أسميناه المنقذ، فذلك ليس اسمه”. وتابع: “على الناس أن تدخل في رأسها ليونيل، فاسمه ليس المنقذ، اسمه ليو”.وحلل مارادونا المرحلة الصعبة التي يعيشها برشلونة، وتحدث عن شخصية جوارديولا المدير الفني للفريق الكتالوني حتى الموسم الماضي. وقال: “تيتو (فيلانوفا) مدرب كبير، لكن بيب كان قد اكتسب روح الفريق، برشلونة فقد تماسكه تماما من دونه”. كما أوضح مارادونا أنه لم يقل قط إنه كان أفضل من ميسي، كما ذكرت بعض وسائل الإعلام مؤخرا. وأوضح: “قلت إن والدتي، التي ترقد في السماء، ستقول دوما إنني أفضل من الجميع، لكن والدة ميسي ستقول، إن ليو هو الأفضل، لم أقل ولن أقول إنني أفضل من ليو”.
من جانبه، أكد ساندرو روسيل رئيس نادي برشلونة أن المدرب تيتو فيلانوفا سيظل مديراً فنيا للفريق طالما ظل هو رئيسا للنادي. وقال روسيل: “لم نطرح أبدا فكرة جلب مدرب آخر”. ولم يؤكد روسيل فقط استمرار فيلانوفا في منصبه، لكنه أعلن الإخلاص الدائم للمدرب الذي يتواجد منذ يناير الماضي لاستكمال رحلة العلاج، بعد الجراحة التي أجراها لاستئصال ورم سرطاني. وتمنى روسيل للمدرب فيلانوفا التعافي في جو من الهدوء بنيويورك، وأكد روسيل، في مؤتمر صحفي: “سيظل فيلانوفا مدربا لفريق برشلونة طالما بقيت رئيسا للنادي”.
وزار روسيل المدرب فيلانوفا الأسبوع الماضي في برشلونة، وأكد رئيس النادي أنه وجد فيلانوفا: “بمعنويات عالية”. وأبرز روسيل الجانب الشخصي على حساب الجانب الرياضي، حيث أوضح: “إذا حققنا الفوز يكون الأمر جيداً، إذا خسرنا يكون لسوء الحظ. الأولوية الآن لتعافي تيتو”.
وعقد روسيل المؤتمر الصحفي لتهدئة بعض أنصار الفريق الذين يشعرون بالغضب والقلق لتراجع مستوى الأداء والنتائج في الأسابيع القليلة الماضية.
وقال روسيل، إن الفريق لا يزال متصدرا للدوري الإسباني، وما زال في دائرة المنافسة بدوري الأبطال الأوروبي. كما لم ينس روسيل الإشادة بالمدرب المساعد خوردي رورا الذي يتولى الإشراف على الفريق مؤقتا، لحين عودة فيلانوفا من رحلته العلاجية، ووصف روسيل المدرب المساعد بأنه “بطل”. وقال روسيل: “رورا بطل، علينا أن نشكره على المسؤولية التي يتحملها”.
وناشد روسيل الجماهير بالاستمرار في ثقتها باللاعبين الذين قدموا مع الفريق أفضل المستويات، وتجاوزوا العديد من المواقف العصيبة على مدار أربعة أعوام ونصف العام. وقال روسيل: “أود أن أبعث للمشجعين برسالة تهدئة”، مشيراً إلى أنه على ثقة تامة في عبور الفريق لهذه الفترة العصيبة.
وأوضح أن لاعبي الفريق يسعون لبذل كل ما بوسعهم للفوز بلقب الدوري الإسباني، وعبور عقبة ميلان الإيطالي في دوري أبطال أوروبا. كما تحدث روسيل عن إمكانية التعاقد مع المهاجم البرازيلي نيمار دا سيلفا. وقال: “نعم، هذا صحيح، إنه ضمن قائمة اللاعبين الذين نرغب في ضمهم مستقبلاً”.

اقرأ أيضا

جريزمان أعلى الرياضيين الفرنسيين أجراً في 2018