الاتحاد

الرياضي

جيرتس يعلن ضياع اللقب وأجيري يعترف بالتراجع

كرة مشتركة بين جوما لاعب الريان (يمين) ورافاييل لاعب الغرافة (رويترز)

كرة مشتركة بين جوما لاعب الريان (يمين) ورافاييل لاعب الغرافة (رويترز)

صبحي عبدالسلام (الدوحة) - اعترف البلجيكي إيريك جيرتس مدرب لخويا بأن المهمة باتت صعبة جداً، وطالب لاعبيه بنسيان التتويج بلقب الدوري هذا الموسم، بعد الهزمية المفاجأة أمام الخريطيات بهدف وحيد، وقال جيرتس: “فريقي لم يلعب كرة قدم في الشوط الأول، حيث ترك للخريطيات الفرصة لامتلاك الكرة، وبناء الهجمات حتى سجل هدف المباراة الوحيد”.
وأوضح أن الأداء اختلف تماماً في الشوط الثاني، وعاد لخويا لتقديم مستوى جيد، ولكن لم يفلح الفريق في استغلال الفرص التي سنحت للتسجيل في مرمى الخريطيات، وأهدر اللاعبون الفرص تباعاً، وكان لابد أن يلتزموا بأماكنهم بدلاً من الاندفاع العشوائي والسعي وراء التعديل بشكل غير مدروس، والخلاصة علينا أن ننسى الفوز بلقب دوري نجوم قطر هذا الموسم، بعد اتساع الفارق إلى 5 نقاط مع نادي السد المتصدر.
وأضاف: “هذا أعتراف مني لأننا ببساطة إذا لم نستطع أن نفوز في مباراة مثل مباراة الخريطيات، فهذا يعني أننا لا نملك القدرة على الفوز بلقب بطولة الدوري، وعلينا التركيز على دوري أبطال آسيا، وأن نجاهد حتى يبقى الفريق وصيفاً للدوري، وأن نبذل أقصى ما لدينا للوصول إلى أبعد نقطة في كأسي سمو الأمير، وولي العهد.
من جهته، أشاد الفرنسي سيموندي مدرب الخريطيات بالمستوى الذي ظهر به الفريق، وقال: “أنا سعيد بالفوز الذي أثبت أن الخريطيات فريق قوي، وأشكر اللاعبين الذين كانوا على قدر المسؤولية، وأدوا بشكل رائع أمام لخويا في ظل تمتعهم بروح قوية ورغبة أكيدة في الانتصار، رغم أننا دخلنا المباراة ونحن نفتقد لجهود العديد من اللاعبين المؤثرين، وسبق وأن ذكرت في أكثر من مناسبة أن فريق الخريطيات لا يهزمه إلا الخريطيات نفسه”. وقال أيضاً: “هناك ثلاث مباريات سنسعى خلالها لتحقيق نتائج إيجابية للابتعاد أكثر وأكثر عن المراكز الأخيرة في جدول الدوري”.
وبعد هزيمة الريان أمام الغرافة بهدفين مقابل هدف، عبر دييجو أجيري مدرب الفريق عن عدم رضاه للمستوى الذي ظهر عليه الريان، وقال: “فريقي الذي لم يقدم ما يستحق عليه الفوز، وأرى أن الخسارة منطقية في ظل تفوق الغرافة الذي حقق فوزاً مستحقاً”. وأوضح أن الريان لم يظهر بمستوى جيد بالشكل الكافي لتحقيق الفوز، خاصة في الشوط الأول الذي كان فيه الغرافة الأفضل، وللأسف الأداء يختلف من مباراة لأخرى، ولكن المربع الذهبي شبه محسوم، ولا يوجد لدى أي قلق في هذا الشأن خاصة وأن الفارق بيننا وبين الغرافة صاحب المركز الخامس ست نقاط كاملة.
على الجانب الآخر، ظهرت السعادة على حبيب الصادق مدرب الغرافة، وقال: “الفوز كان مهماً ،خاصة وأنه جاء على حساب فريق كبير مثل الريان، والغرافة خاض المباراة برغبة قوية في تحقيق الفوز، وهذا الانتصار سيعطي دافعاً معنوياً للاعبين قبل المرحلة المقبلة التي يواجه فيها الغرافة تحديات قوية، سواء على المستوى المحلي أو الآسيوي. وفسر الصادق عدم مشاركة جبريل سيسيه قائلاً: “إنه عاد للدوحة قبل المباراة ولم يتدرب مع الفريق، وبعيداً عن ذلك حظوظنا قائمة في دخول المربع الذهبي”.
وخرج الفرنسي مارشان مدرب أم صلال راضياً عن الأداء والنتيجة بعد الفوز على العربي بهدف دون رد، وقال: “لم تعجبني نرفزة سعيد بوطاهر صاحب هدف الفوز أثناء تغييره، فهو لاعب كبير وتغييره كان ضرورياً للحفاظ عليه، لأنه عائد من إصابة وكان الأفضل له مصافحة زميله أثناء التغيير بدلاً من الخروج غاضباً”. وتابع: “فريقي اعتمد في مواجهه العربي على تقليص المساحات وفرض الرقابة على خط هجوم العربي وتفوقنا عليه في الشوط الثاني، مستغلين النقص العددي لفريق العربي بعد طرد عبد العزيز حاتم”.
وأكد المغربي عبد العزيز بنيج مدرب فريق العربي، أن فريقه افتقد لجهود العديد من اللاعبين للإصابة، وقال: “رغم هذه الغيابات قدم الفريق مباراة جيدة، ولكن النقص الذي تعرض له الفريق نتيجة الطرد أثر بشكل كبير في مجريات اللقاء، وأرفض توجيه اللوم للحكم، لكن أكد أن الطرد غير مستحق”. وتابع: “اللاعبين لم يقصروا على الإطلاق، وبذلوا مجهوداً كبيراً، ولولا الحظ لكنا نستحق التعادل على أقل تقدير”. وحول قرار الاتحاد بإمكانية إلغاء الهبوط أكد أن القرار إذا صدر سيكون جيداً للعربي، وزيادة عدد الفرق إلى 14 سيزيد عدد المباريات والاحتكاك والتنافس، ما يصب في مصلحة المنتخب”.

اقرأ أيضا