الاتحاد

الإمارات

القوات المسلحة تحتفل بتخريج طلبة مشروع التدريب الفني في بريطانيا

احتفلت القيادة العامة للقوات المسلحة أمس بتخريج الدفعة الـ 13 من طلبة مشروع التدريب الفني / بريطانيا، وذلك بمقر المشروع في ريف مقاطعة شرق سسكس البريطانية.
وشهد الحفل اللورد ليفتنانت بيتر فيلد ممثل الملكة إليزابيث الثانية ملكة بريطانيا في مقاطعة شرق سسكس، ومدير التعليم الأكاديمي بالقوات المسلحة والملحق العسكري بسفارة دولة الإمارات لدى بريطانيا، وإدوارد إنتوني أوكدن سفير المملكة المتحدة لدى الدولة، وعدد من ضباط القوات المسلحة والشخصيات الرسمية والأكاديمية العربية والبريطانية وبمشاركة مؤسسات تعليمية واجتماعية بريطانية مختلفة وأعضاء هيئة التدريس والعاملين في المشروع. وقام اللورد ليفتنانت بيتر فيلد ومدير المشروع وكبار الضيوف بجولة في أرجاء المعرض الأكاديمي الخاص بمشروعات التخرج التي أنجزها الطلبة واستمعوا لشرح تفصيلي عن معروضاتهم الفنية والتقنية في مختلف المجالات التقنية، حيث حاز المعرض إعجاب الحضور الذين أشادوا بالتقدم العلمي ودرجة الإتقان العالية التي تم تدريسها. وفي بداية الحفل، أعلن مدير مشروع التدريب الفني تبرع صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة القائد الأعلى للقوات المسلحة «حفظه الله» بمكرمته السنوية البالغة خمسين ألف جنيه استرليني للجمعيات الخيرية والإنسانية. وعبر مدير مشروع التدريب الفني في كلمته عن شكره لممثل ملكة بريطانيا والضيوف لمشاركتهم في هذا الاحتفال، وهنأ الخريجين بتحقيق ما كانوا يصبون إليه، معتبراً أن اللحظة حانت لإثبات الخريجين جدارتهم وقدرتهم على تحمل المسؤولية وأوصاهم بتقوى الله في أعمالهم وأداء ما يمليه عليهم الواجب والضمير والخلق القويم وأن يطيعوا أولي الأمر منهم. كما ألقى أحد الخريجين كلمة بهذه المناسبة شكر فيها إدارة المشروع والهيئة الأكاديمية لحرصهم على توفير جميع السبل والإمكانيات التي كان لها الأثر الكبير في رفع كفاءتهم التعليمية وحصولهم على أعلى الدرجات، معبراً مع زملائه الخريجين عن تقديرهم وامتنانهم لصاحب السمو رئيس الدولة القائد الأعلى للقوات المسلحة وللفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة لإتاحتهما الفرصة لهم للتحصيل الدراسي في المملكة المتحدة. من جانبه، أشاد ممثل ملكة بريطانيا بالعلاقات الحميمة التي تربط بين دولة الإمارات العربية المتحدة والمملكة المتحدة، متمنياً للخريجين النجاح في مستقبلهم. وأثنى على مشروع التدريب الفني ودوره في تنمية العلاقات بين البلدين وتوجه في كلمته بالشكر لصاحب السمو رئيس الدولة على استمراره في تقديم مكرمته السامية والبالغة 50 ألف جنيه استرليني للمنظمات الخيرية. بعد ذلك، قام الملحق العسكري بسفارة دولة الإمارات لدى بريطانيا بتوزيع المكرمة السنوية لصاحب السمو رئيس الدولة على الجمعيات الخيرية والإنسانية في مقاطعة سسيكس، والتي تعمل من أجل الطفولة والصحة والتعليم. كما قام ممثل ملكة المملكة المتحدة بتوزيع الجوائز والشهادات على الطلبة المتفوقين. من جانبه، أكد مدير التعليم الأكاديمي بالقوات المسلحة في كلمة له عقب انتهاء مراسم الاحتفال أن النجاح والإنجازات التي حققها مشروع التدريب الفني / بريطانيا تعد دليلاً واضحاً على رؤية صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة التي تعطي أولوية مميزة للتعليم والتدريب، مشيراً إلى أن النجاح الحالي وما حققه المشروع خلال 17 سنة الماضية وما قدمه الطلبة من تعليم مميز وتأهيل يعود إلى الرعاية الكريمة التي أولاها له الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الذي أسس هذا المشروع وقدم دعمه المتواصل لتعليم وتدريب الطلاب في هذا البلد

اقرأ أيضا