الاتحاد

عربي ودولي

البرلمان العراقي يتسلم مسودة الدستور بعد غد


بغداد - أ ب، قنا: أكد أعضاء لجنة وضع الدستور الدائم العراقي أمس ان صياغة مسودة الدستور شارفت على النهاية وسيتم الفراغ منها بحلول يوم غد تقريبا· ويفترض ان يقر البرلمان مسودة الدستور في 15 أغسطس المقبل على ان يتم طرحه لاستفتاء عام في اكتوبر التالي· وذكر إياد السامرائي احد ممثلي العرب السنة في اللجنة ان الأخيرة وافقت على ان يكون الدين الاسلامي المصدر الرئيسي للتشريع وانه لن تتم الموافقة على أي قانون يناقض أحكام الاسلام الأمر الذي تقول جماعات انه سيكون خصما على حقوق المرأة· وأفاد وائل عبداللطيف أحد ممثلي الشيعة في اللجنة انه قد تمت صياغة 95 % من المسودة موضحا ان الجمعية الوطنية ستتسلم النص الكامل للدستور بعد غد فيما بين العضو الشيعي الآخر بهاء الأعرجي ان اللجنة ستناقش اليوم السلطات التي ستسند للمحافظات· وكشف عبد اللطيف ان قضية ازدواج الجنسية تسببت باثارة بعض الخلافات مبينا ان اللجنة أقرت في نهاية المطاف امكانية ان يحمل العراقي أكثر من جنسية بيد ان مزدوجي الهوية يحظر عليهم تولى منصب رئيس البلاد أو رئيس الحكومة· وحول الفيدرالية التي يخشى العرب السنة من ان تتسبب بتقسيم العراق، ذكرعبداللطيف ان لجنة الصياغة قررت حق كل محافظة في ان تتحول الى اقليم لوحدها وبامكان أكثر من اقليم ان يندمجا مع بعض لتشكيل أقليم أكبر· وتتمثل مخاوف العرب السنة في حالة الأكراد تحديدا باعتبار انهم حكموا المحافظات الكردية الثلاث بأنفسهم منذ عام 1991 وهو واقع يمكن ان يشجعهم على اعلان دولة مستقلة بذاتها· وقال ان ريع الثروة في كل محافظة سيذهب للحكومة المركزية على ان يخصص 10% منها للمحافظة نفسها لصرفها على مشاريع البنية الاساسية فيها·وذكر عبداللطيف ان وزير الدفاع الأميركي دونالد رامسفيلد قد اجتمع الابعاء الماضي مع رئيس لجنة الصياغة واثنين من نوابه وحثهم بشدة على بذل كل جهد ممكن لاستكمال صياغة مسودة الدستور في الموعد المحدد·
الى ذلك بحث الدكتور حاجم الحسنى ئيس الجمعية الوطنية العراقية 'البرلمان' خلال اجتماعه مع وليام باتى السفير البريطانى لدى بغداد تطورات الاوضاع السياسية والامنية فى العراق وسبل تجاوز العقبات التى تعترض العملية الدستورية· وذكر بيان للجمعية أن الحسنى اثنى على المبادرة الايجابية لمجلس الرئاسة والحكومة بالموافقة على مطالب القوى الغائبة عن الانتخابات الماضية 'العرب السنة' والتى كان لها بالغ الاثر فى تعجيل عودتها للمشاركة فى أعمال ومناقشات لجنة صياغة الدستورمؤكدا حرص الجمعية على انجاز اعمالها على اكمل وجه وحسب التوقيتات المحددة·

اقرأ أيضا

السلطة الفلسطينية مستعدة للتفاوض مع رئيس وزراء إسرائيلي جديد