الاتحاد

الاقتصادي

حمد الشرقي يدشن المرحلة السابعة من «بلاك بيرل»

حمد الشرقي ومحمد بن حمد وعدد من المسؤولين خلال الحفل (تصوير محيي الدين)

حمد الشرقي ومحمد بن حمد وعدد من المسؤولين خلال الحفل (تصوير محيي الدين)

السيد حسن (الفجيرة)

دشن صاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة أمس، الأعمال الإنشائية للمرحلة السابعة، من التوسعات لمشروع «بلاك بيرل»، الذي يهدف إلى رفع السعة التخزينية الإجمالية للشركة إلى 2.6 مليون متر مكعب من النفط الخام، وتتضمن التوسعة، وفقاً للخطة، إنشاء 5 خزانات كبيرة للنفط الخام، والتي سيتم الانتهاء منها في صيف 2016 المقبل.

وشهد الحفل سمو الشيخ محمد بن حمد الشرقي ولي عهد الفجيرة، والشيخ صالح بن محمد الشرقي رئيس دائرة الصناعة والاقتصاد، والشيخ مكتوم بن حمد الشرقي، وسعيد عبد الله خوري الرئيس التنفيذي لشركة إينوك، ويسر سلطان المدير الإداري لمنشآت التخزين في إينوك

وقال سعيد خوري في الحفل: «إن مرحلة التوسعة السابعة سوف تشمل إنشاء 5 خزانات كبيرة للنفط الخام، وترتفع السعة التخزينية الإجمالية للشركة، مع بداية دخول المشروع للخدمة في منتصف العام المقبل، إلى 2.6 مليون متر مكعب، ويواكب ذلك تشييد رصيف جديد في ميناء الفجيرة لاستقبال أكبر ناقلات النفط في العالم».
وذكر أن مشروع «بلاك بيرل» يعد ثمرة تعاون بين شركة فوباك هورايزون الفجيرة المحدودة وميناء الفجيرة، ويأتي المشروع مع تنامي أهمية الفجيرة في قطاع النفط، حيث ستشكل التوسعة الجديدة قيمة اقتصادية مجزية للشركاء من الناحية الاقتصادية المجزية.
وثمن الرئيس التنفيذي لشركة إينوك الجهود الكبيرة لصاحب السمو حاكم الفجيرة ولسمو ولي عهد الفجيرة في دعم مشاريع «بلاك بيرل» النفطية في الفجيرة.
ولفت خوري إلى أن شركة فوباك هورايزون الفجيرة المحدودة تعمل على تخزين العديد من المنتجات النفطية، بما فيها وقود السيارات، والمنتجات النفطية المعدلة، والنافتا، والوقود المعالج بالانحلال الحراري، وزيت الغاز، وثلاي ميثيل بوتيل الإثير، والنفط المكثف، وزيت الوفود، ووقود الطائرات النفاثة والكيروسين، فضلاً عن الوقود الحيوي كالإيثانول.

بطاقة إجمالية تصل إلى 200 ألف برميل يومياً
تشغيل مصفاة بترول جديدة بالفجيرة أغسطس 2018
الفجيرة (الاتحاد)

كشف الكابتن موسى مراد مدير عام ميناء الفجيرة البحري، أن شركة أبوظبي للاستثمارات البترولية «أيبيك» ستبدأ خلال يونيو القادم توقيع عقود التشغيل الخاصة بمصفاة البترول بالفجيرة مؤكداً أن التشغيل الفعلي للمصفاة سيبدأ أغسطس 2018، بطاقة إجمالية تصل إلى 200 ألف برميل يومياً.

وأشار مدير عام ميناء الفجيرة البحري إلى وجود ارتباط وثيق بين مصفاة البترول والميناء، حيث يوجد عقد تعاون مبرم بين ميناء الفجيرة البحري، و«أيبيك»، فيما يختص بتقديم الخدمات اللوجستية الخاصة بالأرصفة البترولية.
ولفت إلى أن حكومة الفجيرة تعمل جاهدة على تنفيذ خطة طموح، لإقامة المزيد من الأرصفة البترولية التي تغطي الطلب المتزايد على الوقود والمشتقات البترولية والنفط الخام عبر ميناء الفجيرة، وتوجد خطة مستقبلية لإقامة 21 رصيفاً بترولياً جديداً، وتم خلال السنوات الأخيرة تشييد 7 أرصفة ودخلت جميعها الخدمة، بينما يوجد حالياً رصيفان جديدان بينهما الرصيف البترولي الأكبر من نوعه، والذي سيتم تشغيله في منتصف العام القادم، ويصل طول الرصيف 26 متراً بعمق 24 متراً، ويستقبل هذا الرصيف شاحنات النفط العملاقة حمولة 300 ألف طن متري أي ما يعادل مليوني برميل، ويشكل هذا الرصيف خطوة نحو تخفيض نفقات الشحن لشاحنات النفط الخاص، بما يعد ميزة جذب كبيرة لميناء الفجيرة البحري وخزانات البترول ومصفاة التكرير بالإمارة.

اقرأ أيضا

أميركا والصين تجريان محادثات هاتفية "بناءة" بشأن التجارة