الاتحاد

الرياضي

مارسيلنهو يواصل الصيام عن التهديف

محمد سيد أحمد (أبوظبي) ـ لا يزال البرازيلي مارسلينهو مهاجم الوحدة يراوح مكانه، ولم ينجح حتى الآن في الظهور بمستواه الذي كان معروفاً عنه خلال مشواره مع الشارقة، قبل أن يشد الرحال إلى «القلعة العنابية»، حيث واصل اللاعب الصيام عن زيارة مرمى أي من المنافسين، بعد إعادته إلى قائمة الفريق من جديد.
ورغم أن مارسلينهو غاب مباراة واحدة فقط في الدوري أمام الشباب بالدور الثاني، إلا أنه ظل غير محظوظ، بعكس تألقه في كأس صاحب السمو رئيس الدولة التي أسهم فيها بفاعلية في وصول «العنابي» إلى دور الثمانية منها، بتسجيله لهدفين في لقاء دور في ثمن النهائي أمام الشعب، ثم هدفه في مرمى الجزيرة في ربع النهائي.
ويعادل ما أحرزه مارسلينهو في هاتين المباراتين ما سجله في 16 مباراة بدوري المحترفين، وكانت التوقعات كبيرة بأن يكون ظهور اللاعب، بعد أن تم قيده من جديد في خواتيم فترة الانتقالات الشتوية مختلفاً ويظهر بقيمته الحقيقية.
ويرجع برانكو إيفانوفيك مدرب الوحدة عدم ممارسة مارسلينهو لوظيفته الأساسية كمهاجم بزيارة مرمى المنافسين، إلى افتقاده للحظ، خاصة أنه يقوم بمجهود كبير في المباريات، ويحاول باستمرار أن يسجل، كما يساند في الدفاع عند فقدان الكرة.
ويتوقع مدرب الوحدة أن يكون اللاعب أكثر فعالية في المرحلة المقبلة، خاصة بعد أن عاد للفريق من جديد، وهو ما توقعه اللاعب نفسه، الذي اعتبر إعادة قيده بمثابة التحدي الجديد عليه كسبه، لكن مارسيلنهو ما زال يصارع، من أجل كسب هذا التحدي، حيث افتقد حساسيته العالية مع الشباك، كما حدث خلال أشهره الأولى في الوحدة.
يذكر أن مارسلينهو سجل في كل المسابقات 11 هدفاً، بواقع ثلاثة في الدوري، ومثلها في الكأس وأربعة في كأس المحترفين وهدف في دوري الرديف.

اقرأ أيضا

182 ميدالية حصاد الإمارات في "العالمية"