الاتحاد

دنيا

جرس إنذار يدلك على الإرهاق استمع إلى شكوى جسدك


إعداد ـ ريم البريكي:
أنا مرهق جداً··· ماذا عليّ أن أفعل؟
هل تتذكر آخر مرة شعرت فيها بالارهاق الشديد؟ ربما لاحظت أن نبضات قلبك كانت أسرع من المعتاد وأن راحة يديك بدأت تتعرق وأن عضلاتك تشنجت· وربما شعرت في داخلك أن أجهزة جسمك تأثرت وتباطأ عمل جهازك الهضمي وأن الأدرينالين والهرمونات الأخرى دخلت إلى دورتك الدموية وارتفع ضغط دمك·
جميعنا نخضع لضغوط الحياة في مراحل مختلفة في مراحل مختلفة من حياتنا، وتعد شريحة النساء أكبر شريحة تتعرض لتلك الضغوط، إذ يلعبن أدواراً مختلفة في حياتهن: ومن تلك الأدوار دور الزوجة والأم المهتمة بالمنزل والصديقة والموظفة، وخصوصاً عندما لا تشعر المرأة بمستوى الضغوطات التي تتحملها، حيث أنه من الصعوبة بمكان أن يبقى الشخص هادئاً في حياتنا العصرية التي تتميز بايقاعها السريع، ويبدو للكثيرين أن من المستحيل ايجاد طرقٍ للتخلص من الضغوطات· على أية حال، لا بد لنا من ايجاد تلك الطرق، لأن صحتنا تعتمد عليها·
؟ استمع إلى شكوى جسدك
استمع إلى شكوى جسدك، لكي تتعرف على تأثير الضغوطات على صحتك· تأخذ الضغوطات أشكالاً مختلفة وتساهم في ظهور الأعراض المرضية· وتشمل تلك الأعراض المشتركة الصداع واضطرابات النوم والصعوبة في التركيز، والمزاج المعكر، والمعدة المضطربة، والاستياء في العمل، والروح المعنوية المتدنية، والكآبة، والقلق، والاعياء، والاحباط المتكرر، والتغير في الشهية للطعام، وعدم النوم بشكل منتظم أو النوم لوقت طويل·
؟ احصل على مقويات مغذية
لأسباب متعددة، يتعرض بعض الناس لمخاطر بسبب نقص الفيتامينات والمعادن والأحماض الأمينية، ويؤثر هذا النقص على أناس يتعرضون للضغوط وخاصة المسنون والأطفال والمراهقون والنساء اللاتي دخلن سن اليأس والمرضى في مرحلة النقاهة والأشخاص الذين يتبعون حمية غذائية صارمة والمدخنون والذين يتناولون الكحول بشكل مستمر والنباتيون والأشخاص الذين لا يحصلون على حد كاف من أشعة الشمس أو من لا يتبعون نظاماً غذائياً متوازناً· يساعد دايناميزان (Dynamisan) على تحقيق توازن غذائي لتلبية متطلبات الحياة اليومية ويضمن توفير مصدر كاف للفيتامينات والمعادن والأحماض الأمينية الرئيسية، والجينسنغِ الذي أثبتت الأبحاث العلمية فوائده الطبيعية المقوية في تعزيز عملية التغذية ومساعدتنا على القيام بأعمالنا في حياتنا اليومية بشكل أفضل·
؟ اصنع لنفسك جوا خاصا يتصف بالهدوء
تساعد الموسيقى والآلات الصوتية التي تفضلها والشلالات المائية في تحقيق جو للاسترخاء والراحة· إن الأصوات قادرة على تغيير مزاجنا وتهدئة بالنا· كما أن النباتات الطبيعية تصنع جواً من الهدوء داخل المنزل كما تحسن جودة الهواء وتطلق طاقة ايجابية· وتحقق الأنوار الهادئة والقابلة للتعديل بيئة مريحة داخل المنزل، وعليك استخدام مصابيح لامعة ولكن ليس إلى درجة التأثير على مزاجك· ويمكن التحكم بالاضاءة من خلال الحصول على مصابيح يمكن تعديل درجة الاضاءة فيها· وتساهم الروائح اللطيفة في خلق شعور بالراحة· فافتح النوافذ للحصول على الهواء النقي واستخدم منقّيات أو مزيلات الروائح لتشم الرائحة التي تفضلها· كذلك تفيد الأغراض المريحة في تحقيق الهدوء، ولهذا ينبغي أن تستخدم الوسائد والأقمشة الناعمة في الأماكن التي تجلس فيها للراحة، فالاحساس باللمس له تأثير مباشر وقوي على مشاعرنا·
؟ خصص وقتاً للعناية بنفسك
من الأهمية بمكان تخصيص الوقت اللازم للعناية بنفسك، واعتبر ذلك أمراً من طبيبك فلا تضطر إلى الشعور بالذنب! وبغض النظر عن مشاغلك، حاول أن تعطي نفسك 15 دقيقة يومياً، لأخذ حمام منعش أو المشي·
؟ احصل على قدر كافٍ من النوم
يمثل النوم طريقة رائعة لتعزيز قدراتك الجسدية والذهنية، فالضغط قد يزداد سوءًا إذا لم تحصل على قدر كاف من النوم ولن تستطيع مقاومة الأمراض عندما لا تحصل على النوم اللازم· إن الحصول على النوم ضروري لجسمك ويساعد في التعامل مع المشاكل بشكل أفضل ويقلل مخاطر الاصابة بالمرض· حاول أن تحصل على 7 أو 9 ساعات من النوم كل ليلة·
؟ تناول الطعام الصحي
تناول الفواكه والخضار والأغذية الغنية بالبروتينات والحبوب الكاملة مثل الخبز والمقرمشات المصنوعة من القمح الكامل، وقلل من الكافيين والمشروبات غير الصحية· لا تتعامل مع الضغوطات بطريقة غير صحية مثل شرب الكحول أو استخدام المخدرات أو التدخين أو تناول الطعام بكميات كبيرة·
؟ تحرّك وكن نشيطاً
قد لا تصدّق أن النشاط الجسدي يساعد في اراحة العضلات كما يبعد الضغط عنك ويحسّن مزاجك أيضاً! فالجسد يصنع أنواعاً من الكيماويات تسمى 'اندورفين' قبل وبعد التمارين الرياضية والتي تساعد في تخفيض الضغوطات وتحسين المزاج·
؟ تحدّث مع الأصدقاء
تحدّث مع أصدقائك ليساعدوك في التعامل مع ضغوطاتك، فالأصدقاء يسمعون لمعاناتك جيداً، والأشخاص المقربون لك ممن يستمعون لمشاكلك ويقدرون مشاعرك دون اطلاق أحكام مسبقة عليك يقدمون لك خدمة عظيمة بالفعل، كما أن التعرف على وجهات نظر أخرى أمرٌ ضروري، إضافة إلى أن الأصدقاء يشعرونك بأنك لست وحيداً·
؟ اكتب أفكارك
هل سبق أن كتبت رسالة بالبريد الالكتروني إلى صديق حول أمور عانيت منها يوماً ما، وشعرت بالراحة بعد كتابة الرسالة؟ لِمَ لا تأخذ قلماً وورقة وتكتب ما يحدث في حياتك! إن كتابة أحداث حياتك أسلوب رائع لابعاد الضغوط عن صدرك والتعامل مع منغصات الحياة، ويمكنك بعد ذلك العودة إلى تلك الملاحظات والتعرف على درجة التقدم التي حققتها في حياتك!
؟ ابحث عن طريقة مناسبة للاسترخاء
من الأهمية بمكان أن تسترخي بطريقتك الخاصة· وتتضمن أساليب الاسترخاء التنفس بعمق واليوغا والتأمل والعلاج بالتدليك· إذا لم يكن باستطاعتك القيام بهذه الأعمال، اجلس بهدوء أو استمع إلى الموسيقى الهادئة· تساعد ممارسة اليوغا على تمرين العضلات وتوفير أساليب للتنفس من خلال وضعيات معينة للجسم· أما التأمل فغالباً ما يرتبط بسلسلة من الوضعيات أو التمارين التي تحقق الهدوء الذهني والجسدي· والعلاج بالتدليك (المساج) عبارة عن لمسات يتم من خلالها التحكم بالجسد، وتقلل الارهاق وترخي العضلات وتشعرك بالراحة، كما تحسن دوران الدم وتسهل عملية الهضم وتقوي العضلات وتعالج ألياف العضلات الضعيفة·

اقرأ أيضا