أبوظبي (الاتحاد)

عقدت دائرة القضاء في أبوظبي، أول جلسة «منازعة تنفيذ موضوعية» عن بُعد، باستخدام نظام المحاكمة المرئية بحضور جميع الأطراف، وذلك في إطار الاتجاه الداعم لتطوير المنظومة الإجرائية للتنفيذ، استكمالاً لخدمة المقابلة المرئية لقضاة التنفيذ مع مكـاتب المحاماة، والتي تم إطلاقها بداية العام الجاري.
وأكد المستشار يوسف سعيد العبري، وكيل الدائرة أن التوسع في خدمات التنفيذ القضائي عن بعد، يشمل توفير التعامل مع مختلف طلبات التنفيذ إلكترونياً، فضلاً عن تمكين قضاة التنفيذ من التواصل مع الموقوفين في مراكز الشرطة والمنشآت العقابية عبر الاتصال المرئي لاتخاذ القرارات المناسبة في حقهم.
وأطلقت إدارة التنفيذ بالدائرة، خدمات جديدة لعملية الإيداع المالي في ملف التنفيذ «عن بُعد»، وكذلك عمليات الصرف، مع إمكانية تحديث رقم الحساب الدولي (IBAN)، ودعم تقديم الطلبات، وإلغاء الإجراءات، من خلال حساب «الدخول الذكي» بالموقع الإلكتروني للدائرة، وتعزيز ذلك بتوفير خدمة ربط أطراف التنفيذ بملفاتهم عن طريق الحساب نفسه.