الاتحاد

الاقتصادي

باكستان وأفغانستان والصومال أكثر الدول الإسلامية تضرراً من الكوارث

جدة (وام) - كشف العدد الأول من التقرير السنوي لـ “الكوارث والأزمات في العالم الإسلامي لعام 2011” الذي أصدرته منظمة التعاون الإسلامي، أن عام 2011 حطم الرقم القياسي في عدد الكوارث المناخية في العالم، لافتاً إلى أن الصومال وباكستان إضافة إلى أفغانستان كانت من أكثر بلدان العالم الإسلامي تعرضاً إما للجفاف أو الفيضانات الكارثية.
ويهدف التقرير الذي يعد مرجعاً للكوارث والأزمات في مناطق العالم الإسلامي المختلفة، إلى حصر الكوارث والأزمات التي حصلت في بعض دول المنظمة خلال عام 2011، كما يستعرض تفاصيلها وبيانات عن حجم الخسائر التي تكبدتها الدول الإسلامية على مستويات بشرية ومادية، ويقدم نبذة مفصلة عن المساعدات المالية والمادية التي أرسلت إلى الفئات المتضررة من قبل الدول الأعضاء والهيئات والمنظمات غير الحكومية العاملة في المجال الإغاثي.

اقرأ أيضا

متاحف أبوظبي تعزز جاذبيتها السياحية بـ1.22 مليون زائر في 2018