أحمد عبدالعزيز (أبوظبي)

بدأت جامعات في أبوظبي بتحديث آليات تقييمها للطلاب، بما يتماشى مع قرارات استمرار الدراسة عن بُعد في المدارس والجامعات، بسبب فيروس كورونا «كوفيد 19»، والحد من انتشاره في الدولة، في الوقت الذي فتحت فيه مؤسسات تعليم عالٍ باب التسجيل «أون لاين» لفصلي الصيف والخريف للعام 2020.
وقال البروفيسور فيليب هاميل، نائب مدير جامعة أبوظبي المشارك لنجاح الطلبة: «إن نظام تقييم أداء الطلاب خلال فترة الدراسة عن بُعد، يشمل تقييم الطلاب عبر مجموعة من الأدوات تتضمن المشاريع الفردية والجماعية، وحلقات النقاش الفردية ما بين الطالب والأستاذ، والجماعية ما بين جميع طلبة الفصل الدراسي والأستاذ، وتلك الاختبارات القصيرة وفقاً للمنهج المعتمد، وقامت اللجنة الأكاديمية التي تم تشكيلها، وتضم نائب رئيس الجامعة للشؤون الأكاديمية وعمداء الكليات، بمراجعة أساليب التقييم لجعلها مناسبة للتعلم عن بُعد».
وأضاف: أن المساقات ستخضع لنظام تصنيف الحروف المعتاد في جامعة أبوظبي وحساب المعدل الفصلي والمعدل التراكمي، وسيتمكن الطلاب من اختيار نظام «درجة ناجح /‏‏ غير ناجح» لكل مساق على حدة، في غضون أسبوع واحد من إعلان الدرجات النهائية، ولن يتم تضمين «درجة ناجح /‏‏ غير ناجح» في حساب المعدل الفصلي والمعدل التراكمي، وسيُطلب من الطلاب تقديم جميع الامتحانات الشفوية والعروض التقديمية ومشاريع التخرج والدفاع عن الأطروحة افتراضياً.
وأشار البروفيسور هاميل، إلى أن الجامعة تعتمد على مجموعة من التقنيات، التي تضمن أمانة الامتحانات، وتشمل التركيز بشكل أكبر على التأكد من امتلاك الطالب للمعلومات والمهارات والتقنيات المطلوبة لتحقيق أهداف المساق الدراسي، ولذا سيتم التركيز أكثر على المشاريع والعروض والمقابلات الشخصية للطلاب، عن طريق الفيديو وأدوات تقييم المشاريع المتوفرة في أنظمة إدارة التعلم التقنية، مع إضافة بعض الامتحانات التي يتم مراقبتها عن بُعد، عن طريق استخدام أنظمة الذكاء الصناعية وكاميرات الكمبيوتر.
وأوضح أن التقييم الإلكتروني المُراقب، والذي يشبه الامتحان العادي بوجود المراقب، سيكون ضرورياً لبعض المساقات، ولقد حددنا 45% كحد أقصى من الامتحانات والاختبارات الإلكترونية لأي مساق، باستثناء مساقات الرياضيات والإحصاء، التي يمكن أن تكون فيها النسبة أكبر من 45%، واستعداداً للتقييم الإلكتروني، يجب على الطالب تنزيل برنامج Respondus Lockdown Browser على حاسوبه المحمول، مع وجود نظام تشغيل ويندوز أو ماك، ويمكن أن يتأكد كل عضو هيئة تدريس من تدريب الطلبة على استخدام أدوات التقييم الإلكترونية، وتقديم الامتحانات قبل الخضوع للتقييم بصورة فعلية.
وأشار إلى أنه بالنسبة لبعض المساقات، لا يمكن تقييم الأداء وتحقيق نتائج مخرجات التعلم إلا في بيئة عملية، وبمجرد أن نتمكن من العودة إلى مقرات الجامعة، سيتم تحديد مواعيد التقييمات للسماح للطلاب بإكمال تقييمات المساق غير المكتملة، ستقوم الكليات بإخطار الطلاب بموعد وترتيبات إجراء التقييمات داخل الفصل، وفي حال كان هذا الخيار غير مطروح، فإن الجامعة تعمل على تقييم مجموعة من أنظمة المحاكاة لبعض المساقات، وتحويل الاختبارات العملية في مساقات أخرى إلى دراسات حالة ومشاريع لا تحتاج في تنفيذها للمعامل الحالية.
وفيما يخص التدريب الميداني، قال بروفيسور هاميل: «يجب على الطلاب الذين تم تحديد التدريب لهم، سواء كانوا يعملون عن بُعد أو في مقرات صاحب العمل، الاستمرار في التدريب كما هو مخطط له، وفي حال تعذر ذلك، فيمكن للطلاب، بناءً على موافقة عميد الكلية، إكمال مشروع مماثل مرتبط بالعمل، وله نتائج تعليمية تتماشى مع التدريب».

ناجح/ غير ناجح
أقرت الإدارة الأكاديمية في جامعة زايد الأنموذج «ناجح /‏‏‏ غير ناجح» كأفضل طريقة للمضي قدماً خلال فصل الربيع الدراسي الجاري 2020، حيث تسري هذه التغيرات عليه فقط حتى إشعار آخر.
وأكدت الجامعة، أن الإرشاد الأكاديمي يستمر إلى الخميس المقبل، ويمكن الاطلاع على جدول الحصص الدراسية لصيف وخريف 2020 على كل من FAP SAP، مشيرةً إلى أن التسجيل لجميع الطلاب في أبوظبي ودبي للفصل الصيفي يبدأ السبت المقبل وحتى 23 أبريل، للطلبة الذين أكملوا 105 ساعات دراسية أو أكثر، وذلك ابتداءً من الساعة 10 مساءً لطلبة دبي و11 مساءً لطلبة أبوظبي، ولباقي الطلاب من يوم الأحد 19 أبريل حتى الخميس 23 من الشهر نفسه.
كما أعلنت الجامعة أن تسجيل جميع الطلاب في أبوظبي ودبي لفصل الخريف 2020، اعتباراً من السبت 25 وحتى 30 أبريل، من الساعة 10 مساءً لطلبة دبي، و11 مساءً لطلاب أبوظبي.