الاتحاد

الرياضي

اليابان تضع حجر الأساس لعصر جديد من الإنجازات

الدوحة (الاتحاد) - يسعى المنتخب الياباني إلى تحقيق النجاح هذه المرة عندما يخوض فعاليات كأس آسيا 2011، ونال المنتخب الياباني دفعة معنوية هائلة قبل عدة شهور، عندما نجح في بلوغ الدور الثاني ببطولة كأس العالم 2010 بجنوب أفريقيا لتكون المرة الأولى التي يتجاوز فيها الدور الأول للمونديال خارج أرضه، حيث سبق له أن نجح في ذلك مرة واحدة فقط من قبل في مونديال 2002 الذي استضافته بلاده بالمشاركة مع جارتها كوريا الجنوبية. ولكن عبور الدور الأول في مونديال 2010 لم يكن كافياً لإرضاء طموح الجماهير اليابانية التي تجاوز حلمها عبور الدور الأول في البطولة العالمية وأصبحت رغبتها هي المنافسة على بلوغ الأدوار النهائية.
وتبدو الفرصة سانحة أمام المنتخب الياباني لوضع حجر الأساس لعصر جديد من الإنجازات، بعدما نجح خلال العقدين الماضيين في إحراز لقب كأس آسيا ثلاث مرات. وعلى الرغم من تأخر المشاركة الأولى لليابان في البطولة القارية حتى البطولة التاسعة والتي أقيمت عام 1988 في قطر نجح الفريق في ترك بصمته سريعاً وتوج بلقب البطولة التالية والتي استضافتها بلاده عام 1992 ثم أحرز اللقب في بطولتي 2000 و2004 .

اقرأ أيضا

أنشيلوتي: التوفيق لم يحالفنا ويجب أن ننظر للأمام