الاتحاد

الرئيسية

مقاتلات سورية تقصف مدينة الرقة

سوريون يحتفلون بسقوط تمثال الرئيس السابق حافظ الأسد في مدينة الرقة

سوريون يحتفلون بسقوط تمثال الرئيس السابق حافظ الأسد في مدينة الرقة

قال نشطاء في المعارضة السورية وأحد السكان إن مقاتلات سورية قصفت مدينة الرقة اليوم الثلاثاء بعد يوم من استيلاء مقاتلي المعارضة عليها.

وقال رجل من سكان الرقة "تقوم مقاتلات بقصف قلب المدينة. أحصيت 60 صاروخا." وأضاف أن المستشفيات أصدرت نداءات بالتبرع بالدم مع تزايد أعداد المصابين.

وقد أظهر تسجيل مصور بث على الانترنت انفجارات ورد أنها وقعت في الرقة بعدما أعلن معارضون سوريون سيطرتهم على المدينة الواقعة في شمال شرق سوريا يوم الإثنين (4 مارس).

ويظهر في التسجيل أشخاص يحتفلون في الساحة الرئيسية بالمدينة بعدما أسقط معارضون تمثالا للرئيس الراحل حافظ الأسد والد الرئيس بشار. وتسمع أصوات عدد من الانفجارات بعد ذلك.

كما يظهر التسجيل أشخاصا على الأرض غارقين في دمائهم بينما يجري آخرون في الشوارع.

ويعد سقوط مدينة الرقة التي تقع على نهر الفرات تطورا كبيرا في الانتفاضة السورية ضد الأسد والتي أكملت عامها الثاني.

وقال مقاتلو المعارضة إن قوات الأسد لا زالت في مطار المحافظة الواقع على بعد 60 كيلومترا عن الرقة وإنها ما زالت تمثل تهديدا.

وقال ساكن إن مجمعا للمخابرات العسكرية السورية بالبلدة ليس في أيدي المعارضة لكنه محاط بمقاتلين مناهضين للأسد.

اقرأ أيضا

مسؤولية جماعية