الاتحاد

عربي ودولي

10 قتلى و10 جرحى جراء اعتداءات في العراق

أعلنت السلطات الأمنية العراقية أمس مقتل 10 عراقيين بينهم مرشح لانتخابات مجالس المحافظات ومسيحي وشرطي وإصابة 10 آخرين خلال اعتداءات متفرقة في أنحاء العراق·
وقال الضابط في شرطة محافظة بابل جنوبي بغداد الملازم حيدر اللامي إن مسلحين اطلقوا النار على سيارة المرشح ضمن انتخابات مجالس المحافظات ضمن قائمة رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي ''ائتلاف دولة القانون'' هيثم كاظم الحسيني في المحاويل (80 كيلومتراً جنوب بغداد)، مما أدى الى مقتله وإصابة أشخاص كانوا برفقته بجروح·
وذكرت الشرطة العراقية أن 3 مدنيين قتلوا وأصيب 5 آخرون بجروح حين انفجرت قنبلة تحت سيارة كانت تقلهم في الاسحاقي (100 كيلومتر شمال بغداد)· وأضافت أنه تم العثور عثرت على جثة رجل مسيحي مقتول بالرصاص في الموصل (390 كيلومترا شمالي بغداد) وجثث 3 رجال بها آثار تعذيب وإطلاق نار في كركوك (250 كيلومترا شمال بغداد) وجثة شرطي مقتول بالرصاص في المسيب (60 كيلومترا جنوب بغداد)· وقالت إن صاروخ ''كاتيوشا'' أصاب مدنياً بجروح بعد سقوطه قرب مبنى محافظة التأميم في كركوك·
وذكر مصدر أمني أن قيادة شرطة محافظة ديالى شمال شرقي العراق فرضت أمس حظراً للتجول على المركبات والاشخاص داخل أحياء المفرق والمعلمين والكاطون في بعقوبة عاصممة المحافظة، تزامناً مع تنفيذ قوات الشرطة عملية عسكرية هناك بعد مقتل مهجًّر عائد برصاص مسلحين مشتبه بانتمائهم إلى تنظيم ''القاعدة'' في حي المعلمين· وأوضح أن الأحياء المذكورة شهدت خلال الأشهر الأخيرة استهداف جماعات مسلحة، مشتبه بانتمائها إلى التنظيم ذاته، للعوائل المهجرة العائدة إلى ديارها وكانت حتى وقت قريب من أهم معاقل ''القاعدة''·
من جانب آخر، ذكر المستشار الإعلامي للقوات الاميركية في العراق المقداد جبريل أن جندياً أميركياً أصيب بجروح جراء انفجار عبوة ناسفة لدى مرور دورية عسكرية أميركية في ضاحية بغداد الجديدة جنوب شرق بغداد·
في غضون ذلك، أعلن المتحدث الرسمي باسم قيادة عمليات بغداد اللواء قاسم عطا الموسوي أن قوات الأمن اعتقلت ستة أشخاص مشتبه بهم في بغداد· وقال قائد شرطة ديالى اللواء الركن عبد الحسين الشمري إن قواته تمكنت من اعتقال 18مشتبهاً به في بعقوبة· وأعلن مصدر قضائي عراقي أن محكمة جنايات محافظة ذي قار جنوبي العراق بدأت أمس الأول محاكمة 48 عضواً في جماعة ''انصار المهدي'' المتشددة بتهمة تورطهم في قتل 5 مدنيين و4 ضباط شرطة و7 رجال شرطة خلال مواجهات مسلحة في الناصرية يوم 19 يناير العام الماضي·
وصرح عضو لجنة حقوق الإنسان في البرلمان العراقي النائب حارث العبيدي بأن الجيش الأميركي وعد بإطلاق سراح 10 آلاف معتقل داخل سجونه في العراق وتسليم 5 آلاف آخرين إلى السلطات العراقية· ونقل موقع ''جبهة التوافق العراقية'' على شبكة الانترنت قوله ''إن المعتقلين لدى الجانب الأميركي وحسب قوله 15 ألفاً وبضع مئات وهناك نحو 70 معتقلاً من الأحداث سيتم إطلاق سراح 20 منهم وتسليم الخمسين الآخرين إلى الجانب العراقي في سجن وزارة العمل والشؤون الاجتماعية لوجود تهم تجاههم''· وذكر أن الجبهة تطالب بعدم تسليم المعتقلين إلى الجانب العراقي بسبب أن هناك ''الآلاف من المعتقلين لدى الجانب العراقي لم تثبت عليهم التهم والوشايات الكاذبة وما زالوا يقبعون في السجون العراقية''·

اقرأ أيضا

308 حالات إصابة بفيروس كورونا الجديد في الصين