الثلاثاء 29 نوفمبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم

مشهد ضبابي

مشهد ضبابي
12 ابريل 2019 00:36

أياً يكن خيار السودانيين وشكل المرحلة المقبلة ما بعد حكم عمر البشير، فالمهم تغليب الحوار على العنف، والحل السياسي طريق لأي تسوية مقبلة.
المشهد ضبابي بعد خروج وزير الدفاع عوض بن عوف معلناً «اقتلاع» النظام، وتعطيل الدستور، وفرض «الطوارئ»، وإغلاق الأجواء والمعابر، وحل الرئاسة ومجلس الوزراء، والمجلس الوطني ومجالس الولايات، وتشكيل مجلس عسكري انتقالي لإدارة الحكم مدة عامين، يتم في نهايتها إجراء انتخابات. فالشارع كان أسرع من البيان في رفض ما جاء فيه، والدعوة لمواصلة الاحتجاجات على قاعدة أن ما حدث يشكل استنساخاً للنظام، وأنه لا بد من تسليم السلطة إلى حكومة مدنية، وهذا يعني أن الميادين تبقى مفتوحة أمام المجهول.
القرار للشعب السوداني في تحديد رؤيته للمستقبل. لكن وفي البحث عن أي خيارات لابد من رفع شعار السلم الوطني أولاً حتى لا يسمح لأي متسللين بإحداث فوضى تهدد الأمن الداخلي، وتطيح بأي آمال وطموحات في الاستقرار والرخاء والتنمية.
لا بد لأي تغيير أن يكون سلمياً حتى تنتهي المرحلة الانتقالية إلى إنجاح طموحات من أراد التغيير.

"الاتحاد"

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©