الاتحاد

الاقتصادي

سوق أبوظبي يخترق مستوى 2700 نقطة

مستثمرون يتابعون شاشة التداول في سوق أبوظبي  (الاتحاد)

مستثمرون يتابعون شاشة التداول في سوق أبوظبي (الاتحاد)

عبدالرحمن إسماعيل (أبوظبي) - اخترق سوق أبوظبي للأوراق المالية، في مستهل تعاملاته الأسبوعية، أمس، حاجز 2700 نقطة النفسي، مستكملاً مساره الصاعد نحو مستوى 2715 نقطة، بدعم قوي من أسهم العقارات والطاقة، والتي استقطبت سيولة ضخمة.
وارتفع المؤشر بنسبة 0,88%، وأغلق عند مستوى 2709، بعدما تعرض لحالة من التذبذب العالية بين أدنى مستوى عند 2685 نقطة بداية الجلسة، وأعلى مستوى عند الإغلاق 2710 نقاط، بدعم من عمليات شراء مكثفة على أسهم العقارات، بحسب ايمن الخطيب مدير عام دار التمويل للأوراق المالية.
وأضاف أن سهمي الدار وصروح يقودان ارتفاع سوق أبوظبي من خلال عمليات شراء قوية من شرائح المستثمرين كافة، أفراداً ومحافظ وصناديق استثمار، موضحاً أن موجة التفاؤل التي تسود الأسواق حالياً، هي التي تشجع المستثمرين على ضخ المزيد من السيولة.
وبين أن فترة الربع الأول من العام، عادة ما تشهد مثل هذا النشاط المكثف للأسواق، حيث يترقب الجميع نتائج الشركات وتوزيعات أرباحها، ويساعد على ذلك التفاؤل بخروج الاقتصاد العالمي من أزمته المالية الراهنة، حيث تقترب دورة الانخفاض الحادة التي امتدت 5 سنوات من نهايتها، الأمر الذي يشجع على الاستثمار في الأسهم.
وقال الخطيب إن ارتفاع أحجام وقيم التداولات، تساهم في عودة الثقة التي ظلت مفقودة لفترة طويلة إلى المستثمرين، مما يساعد الأسواق على الارتفاع بشكل جيد وصحي في ذات الوقت.
وبحسب احصاءات سوق أبوظبي، ارتفعت مستويات السيولة إلى 165,5 مليون درهم، من تداول 132,2 مليون سهم، جرى تنفيذها من خلال 1658 صفقة، وارتفعت حصة الأجانب من تعاملات السوق فوق النصف إلى 50,5% من مشتريات بقيمة 84,32 مليون درهم، مقابل مبيعات بقيمة 57,54 مليون درهم.
وحقق الاستثمار الأجنبي للجلسة الثالثة على التوالي منذ بداية تداولات العام الحالي، صافي شراء بلغت قيمته 26,7 مليون درهم، بواقع 26 مليوناً للمستثمرين الأجانب غير العرب، و2,6 مليون للخليجيين، في حين حقق المستثمرون العرب صافي بيع بقيمة 1,9 مليون درهم.
وسجلت 6 قطاعات مدرجة ارتفاعاً دعمت السوق في تخطي حاجزه النفسي 2700 نقطة، وهي العقارات والبنوك والطاقة والتأمين والصناعة والخدمات، في حين انخفضت 3 قطاعات هي الاتصالات والاستثمار والسلع الاستهلاكية.
وارتفعت أسعار 19 شركة مقابل انخفاض أسعار 5 شركات، واستقرت أسعار 3 شركات من دون تغير، وحقق سهم شركة الهلال الأخضر، أكبر ارتفاع سعري قريباً من الحد الأعلى المسموح به 15%، مرتفعاً بنسبة 13,9% إلى 0,49 درهم، وحقق تداولات بقيمة 2,5 مليون درهم، من تداول 5,3 مليون سهم.
وفي المقابل، حقق سهم بنك الاستثمار أكبر نسبة انخفاض سعري، بنحو 2,3% إلى 1,66 درهم، من 3 صفقات بقيمة 402,2 ألف درهم، من تداول 242 ألف سهم.
وسجل قطاع العقارات أكبر نسبة ارتفاع، ساندت السوق في تعزيز مكاسبه، واستحوذت أسهمه الأربعة على 56,5% من إجمالي تداولات السوق، حيث بلغت قيمة تداولاتها مجتمعة 93,5 مليون درهم، وتصدر سهما الدار وصروح قائمة الأسهم الأكثر نشاطاً في السوق، واستحوذ السهمان وحدهما على 43% من إجمالي تداولات السوق.
وارتفع سهم شركة الدار بنسبة 2,9% إلى 1,40 درهم، ووصل إلى أعلى سعر خلال الجلسة عند 1,42 درهم، وحقق أكبر التداولات بقيمة 43,4 مليون درهم، من تداول 31 مليون سهم، وارتفع سهم شركة صروح بالنسبة نفسها 2,9% إلى 1,39 درهم، وحقق ثاني اكبر التداولات بقيمة 37 مليون درهم، من تداول 26,5 مليون سهم.
وحقق سهم شركة رأس الخيمة العقارية ارتفاعاً بنسبة 2,5% إلى 0,41 درهم، بتداولات قيمتها 6,1 مليون درهم، من تداول 14,9 مليون سهم، وارتفع سهم شركة إشراق العقارية بنسبة 2,3% إلى 0,44 درهم، وحقق تداولات بقيمة 7 ملايين درهم، من تداول 15,9 مليون سهم.
وقاد سهم بنك أبوظبي الوطني، ارتفاع الأسهم النشطة في قطاع البنوك، مسجلاً ثالث أكبر ارتفاع في السوق، بنحو 5,8% إلى 10,95 درهم، وحقق تداولات بقيمة 3,5 مليون درهم، من تداول 327,7 ألف سهم، ووصل سهم بنك الخليج الأول إلى مستوى 12 درهماً بارتفاع نسبته 0,42%، وحقق أكبر التداولات بين أسهم القطاع بقيمة 16 مليون درهم، من تداول 1,3 مليون سهم.
وارتفع سهم بنك أبوظبي التجاري بنسبة 0,63% إلى 3,19 درهم، وبلغت قيمة تداولاته 8,2 مليون درهم، من تداول 2,5 مليون سهم، والاتحاد الوطني بنسبة 0,33% إلى 3,05 درهم، وحقق تداولات بقيمة 2,9 مليون درهم، من تداول 964,6 ألف سهم.
واستقر سهم مصرف أبوظبي الإسلامي عند سعر 3,15 درهم، بتداولات قيمتها 305 آلاف درهم، من تداول 96,6 ألف سهم، وانخفض بنك الشارقة بنسبة 0,76% إلى 1,30 درهم.
وتراجع سهم اتصالات بنسبة 0,22% إلى 9,07 درهم، وجاء ثالثاً في قائمة الأسهم النشطة بتداولات بلغت قيمتها 16,3 مليون درهم، من تداول 1,8 مليون سهم.
وشهد قطاع التأمين تداول سهمين، سجل الأول الهلال الأخضر أكبر نسبة ارتفاع في السوق، بنسبة 13,9%، وارتفع الثاني ميثاق للتأمين بنسبة 1,9% إلى 1,06 درهم، وحقق تداولات بقيمة 6,9 مليون درهم، من تداول 6,5 مليون سهم.

اقرأ أيضا

النساء يتفوقن على الرجال في الإدارة المالية بالشركات الكبرى