الاتحاد

عربي ودولي

سفيرة أميركا ببيروت: ملتزمون بتسريع الانتقال في سوريا

بيروت (عواصم) - أعلنت السفيرة الأميركية لدى بيروت مورا كونيلي، أمس، أن الرئيس الأميركي باراك أوباما ملتزم تسريع عملية الانتقال السياسي في سوريا. وذكرت السفارة الأميركية في بيان أعقب اجتماع كونيلي برئيس مجلس النواب اللبناني نبيه بري أمس، أن كونيلي شددت على «التزام الرئيس أوباما بالمساعدة في تسريع عملية الانتقال السياسي في سوريا إلى ما بعد الرئيس بشار الأسد، لحكومة تكون ديمقراطية وشاملة تحمي حقوق جميع مواطنيها». وقالت كونيلي «تباحثت مع رئيس مجلس النواب أيضاً حول سياسة (النأي بالنفس) اللبنانية، وذكرت وجهة النظر الأميركية حول أهمية التزام جميع الأطراف اللبنانيين بها».
وكررت كونيلي إدانة بلادها القوية لانتهاكات قوات النظام السوري المتكررة للحدود اللبنانية». وأوضح البيان أن كونيلي أطلعت بري «على إعلان وزير الخارجية الأميركي جون كيري الأخير حول المساعدات الأميركية غير القاتلة إلى الجناح العسكري للمعارضة السورية»، وجددت التأكيد على دعم الجيش اللبناني وقوى الأمن الداخلي بالتنسيق مع القيادات اللبنانية من أجل الحفاظ على الاستقرار بلبنان.

اقرأ أيضا

6 قتلى بانفجارات في كابول خلال الاحتفال بالنوروز