الاتحاد

عربي ودولي

إيطاليا تتهم بعض الدول بالابتزاز للوصول إلى مجلس الأمن


نيويورك- وكالات المتحدة: قال السفير الايطالي لدى الامم المتحدة مارسيلو سباتافورا ان دولا تسعى لاحتلال مقعد في مجلس الامن التابع للامم المتحدة تمارس الابتزاز والتهديد المالي لكسب التأييد لاقتراحها بزيادة عدد اعضاء المجلس الذي يضم 15 دولة·واتهم السفير في كلمته أمام الجمعية العامة للامم المتحدة أمس الاول المانيا واليابان والهند والبرازيل وهي الدول التي تتطلع لمقعد دائم في مجلس الامن وتعرف باسم مجموعة الاربع 'بابتزاز قطاع ما من الاعضاء'·واشار السفير لمجموعة الاربع كوحدة دون ان يوضح الدولة او الدول التي يعنيها·وقال سباتافورا 'هذا يكفي· اشير إلى لجوء مجموعة الاربع إلى القوة والضغوط المالية من اجل دفع دول إلى الاصطفاف اوعدم الاصطفاف خلف موقف معين·وتعارض ايطاليا إضافة اعضاء دائمين جدد للمجلس إذ يعني حصول المانيا على مقعد ان تصبح روما الدولة الوحيدة الكبرى في اوروبا الغربية بدون مقعد في مجلس الامن·
ورغم النغمة التصالحية في اجتماع وزراء خارجية الاتحاد الافريقي في لندن الاثنين الماضي عارضت مصر والجزائر حلا وسطا عرضته نيجيريا التي تتولي رئاسة الاتحاد·وقالت نيجيريا ان اخذ موقف متشدد سيحكم بالفشل على اي خطة لمنح افريقيا مقاعد·
وفي القاهرة قال وزير الخارجية المصري احمد ابو الغيط ان الحل الوسط الذي تقترحه نيجيريا خدعة لتحقيق طموحها من اجل الحصول على مقعد دائم في مجلس الامن·
وتطالب المانيا واليابان والبرازيل والهند بزيادة اعضاء مجلس الامن من 15 إلى 25 وتشمل الخطة ستة اعضاء دائمين جدد من بينهم اثنان من افريقيا دون ان يتمتعوا بحق النقض (الفيتو)· من ناحيته حذر رئيس برلمان المجموعة الاقتصادية لدول غرب أفريقيا (ايكواس) علي ديالو في أبوجا من أن أفريقيا قد لا تحصل على أي مقعد في مجلس الامن الدولي·
وقال ديالو امس الاول إنه في ظل تنافس العديد من الدول- وبالاخص نيجيريا وجنوب أفريقيا ومصر- على شغل المقعدين المتوقع تخصيصهما لافريقيا في إطار إصلاح الامم المتحدة فإن أيا منها قد لا تحصل على مقعد·
وقال ديالو 'يجب أن يحافظ الافارقة على وحدتهم وأن يختاروا الافضل إذا كانوا يريدون حقا المكان (المقعد)· القارة هشة جدا بدرجة لا تسمح بصراع داخلي بين المعسكرين الانجلوفوني والفرانكوفوني'·ودعا رئيس برلمان الايكواس خلال محادثات مع رئيس برلمان جمهورية بنين المجاورة كولاولي ايدجي في مقر البرلمان بأبوجا إلى توحيد الصف بين الدول الافريقية ليكون صوت القارة مسموعا في القضايا العالمية·
من ناحيتها عبرت المانيا امس عن رفضها لاتهامات ايطاليا لمجموعة الاربع الراغبة فى الحصول على مقاعد دائمة بمجلس الامن الدولى بأنها تحاول ابتزاز الدول الفقيرة، ووصف متحدث باسم الخارجية الالمانية فى تصريحات له اتهامات المندوب الايطالى لدى الامم المتحدة بأنها ليس لها أساس من الصحة وغير مبررة·وأشار المتحدث الالمانى الى نداء كوفى عنان أمين عام الامم المتحدة بالتحلي بالهدوء أثناء مناقشة موضوع اصلاح هياكل مجلس الأمن·

اقرأ أيضا

مسؤول ألماني يطالب باستعادة مواطنيه المنتسبين لـ"داعش" في سوريا