الاتحاد

أخيرة

السجن لأردني قتل شقيقته بداعي «الدفاع عن الشرف»

أصدرت محكمة الجنايات الكبرى الأردنية في عمان أمس حكما بالسجن 7 أعوام ونصف العام على شاب أردني قتل شقيقته العام الماضي مدعيا «الدفاع عن الشرف» بعد تغيبها عن منزل أسرتها لستة أشهر بسبب تعرضها لجريمة اغتصاب.

وقال مصدر قضائي أردني إن المذكور أدين بتهمة جريمة قتل شقيقته في يناير العام الماضي. وأوضح أنه فور مشاهدته الضحية لدى عودتها إلى منزل العائلة في الموقر جنوب شرقي عمان أحضر مسدسا وأطلق عليها 12 رصاصة فأرداها قتيلة وادعى الدفاع عن «شرف العائلة». وذكر أن الفتاة كانت خلال جزء من فترة غيابها في حماية الشرطة التي أخذت تعهداً من أسرتها بالحفاظ على سلامتها لدى عودتها. وقد حكمت المحكمة على المُدان بالسجن 15 عاما، لكن تم تخفيف الحكم لأن عائلته اسقطت حقها الشخصي تجاهه. ويشهد الأردن سنويا مابين 15 و20 جريمة قتل بداعي «الشرف».

اقرأ أيضا