الاتحاد

الرياضي

حسن صقر: «التوأمة» لصالح الكرة في البلدين وأهلاً بـ«الأبيض الشاب»

الرميثي يهدي شعار اتحاد الكرة إلى حسن صقر

الرميثي يهدي شعار اتحاد الكرة إلى حسن صقر

أقام المهندس حسن صقر رئيس المجلس القومي المصري للرياضة مساء أمس الأول، حفل عشاء لوفد اتحاد الكرة، الذي يزور مصر حالياً، لعدة أهداف، في مقدمتها توقيع اتفاقية التوأمة الذي جرى في مستهل الزيارة، وإطلاق الحملة الترويجية لدعم منتخب الشباب في بطولة كأس العالم التي من المقرر أن تستضيفها الشقيقة مصر في شهري سبتمبر وأكتوبر القادمين، وتوفير الدعم للأبيض الشاب، الممثل الوحيد لعرب القارة الآسيوية في المونديال، والذي يلعب مبارياته بمدينة الاسكندرية.

حضر حفل العشاء، محمد خلفان الرميثي رئيس اتحاد الكرة، وأعضاء الوفد، المكون من سعيد عبدالغفار نائب رئيس اتحاد الكرة، وراشد الزعابي رئيس لجنة الإعلام والتسويق والعلاقات العامة في الاتحاد، وعبدالوهاب الأحمد رئيس اللجنة المالية، وناصر بن ثعلوب الدرعي مدير مكتب رئيس الاتحاد، وراشد العفاري نائب القنصل في سفارة الإمارات، والذي يرافق البعثة، بناء على تكليف من أحمد جمعة الميل الزعابي سفير الدولة لدى مصر، كما يوجد مع البعثة عبدالله الكنزي سكرتير الاتحاد. كما حضر الحفل من الجانب المصري، مجلس إدارة اتحاد الكرة برئاسة سمير زاهر. وخلال حفل العشاء، أشاد المهندس حسن صقر رئيس المجلس القومي المصري للرياضة، باتفاقية التوأمة التي تم توقيعها بين الاتحادين الإماراتي والمصري، مؤكداً أنها لصالح اللعبة في البلدين، وأن تفعيلها سيعود بالفائدة على كرة القدم، سواء في مصر أو الإمارات، كما أشاد بالكرة الإماراتية وما حققته من تطور ملموس، مشيراً إلى أنه يتابع التطورات التي يشهدها الدوري الإماراتي ودخوله عصر الاحتراف والمكانة المميزة التي يحتلها بين الدوريات الكروية الآسيوية، وهو ما يجعل مردود الاتفاقية مثمراً، بتبادل التجارب والرؤى لما فيه صالح اللعبة. كما أشاد حسن صقر بالموقف الإماراتي الداعم للإنجازات الرياضية العربية، والحرص على تكريم المتميزين من البلدان العربية، مؤكداً أن ذلك ينمّ عن حسٍ قومي عالٍ، وأن التكامل العربي هو أحد السبل المتاحة للتطور، على اعتبار أن كل دولة عربية لديها ما يمكنها أن تفيد من خلاله بلداً شقيقاً، متمنياً أن تتسع دوائر التعاون والتكامل بين الاتحادات العربية، وأن تكون الاتفاقية الأخيرة نموذجاً يحتذى به في هذا الصدد. وعن دعم منتخب الشباب في بطولة كأس العالم بمصر، أكد حسن صقر أن مثل هذا الأمر لا يحتاج إلى دعوة أو طلب، مشيراً إلى العلاقة التاريخية المتميزة التي تربط الشعبين الشقيقين، وأن الشعب المصري بكافة ميوله وانتماءاته يحمل كل مشاعر الود والتقدير للشعب الإماراتي، ومن هنا فإن الجمهور المصري سيقف خلف المنتخب الشقيق، خاصة أنه سيكون الفريق العربي الوحيد مع المنتخب المصري في البطولة. أضاف أن وجوده في المجموعة التي ستلعب في الاسكندرية سيجعله تماماً مثل المنتخب المصري، حيث ستتوحد معه الجماهير في العاصمة الثانية، إضافة إلى جماهير الوجه البحري، وستجد في وجوده عوضاً عن المنتخب المصري الذي سيلعب مبارياته في القاهرة، متمنياً التوفيق للمنتخبين العربيين في البطولة العالمية، وأن يواصلا مشوارهما حتى المحطات النهائية في البطولة، وأن يحققا طموحات الجماهير المصرية والعربية. ومن جانبه، أعرب محمد خلفان الرميثي رئيس اتحاد الكرة عن امتنانه وامتنان البعثة الإماراتية، لهذه المشاعر، التي وصفها بأنها ليست غريبة على الشعب المصري الشقيق، مؤكداً أن منتخب الشباب سيكون على أرضه وبين جماهيره في المونديال، وأنهم يدركون ذلك تماماً، كما يدركون أن رهانهم على الجمهور المصري سيكون رابحاً إن شاء الله، بحكم العلاقات الوطيدة التي تربط الشعبين. وفي نهاية حفل العشاء، كرّم المهندس حسن صقر رئيس المجلس القومي المصري للرياضة، راشد العفاري نائب القنصل في سفارة الإمارات، ووفد الإمارات، كما قام محمد خلفان الرميثي بإهداء درع الاتحاد إلى حسن صقر.

اقرأ أيضا