الاتحاد

الإمارات

5 آلاف مستفيد من حملة مكافحة أمراض العيون في المغرب

الاتحاد

الاتحاد

أبوظبي (وام)

تنفذ هيئة الهلال الأحمر الإماراتي بمبادرة من سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، رئيسة الاتحاد النسائي العام، رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة، الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، الرئيسة الفخرية لهيئة الهلال الأحمر، «أم الإمارات»، حملة صحية لمكافحة أمراض العيون في المغرب، يستفيد منها 5 آلاف شخص في القرى والمناطق النائية، وذلك ضمن مبادرات سموها للحد من المعاناة الصحية للشرائح والفئات الضعيفة.
تتضمن الحملة إجراء عمليات إزالة المياه البيضاء (الكتاراكت)، وزراعة العدسات باستخدام تقنيات جراحية متقدمة لحوالي ألفي مريض، إلى جانب إجراء الكشف الطبي لمرضى العيون وتوفير الأدوية اللازمة والنظارات الطبية لثلاثة آلاف شخص.
وتوجه إلى العاصمة المغربية الرباط وفد من هيئة الهلال الأحمر، برفقة فريق طبي لتدشين الحملة، التي تستمر برامجها العلاجية والجراحية في مجال طب العيون على مدار عام كامل.
وأكد الدكتور محمد عتيق الفلاحي، الأمين العام لهيئة الهلال الأحمر، أن مبادرة سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك لمكافحة أمراض العيون في المغرب تجسد الدور المتعاظم لسموها في تلبية الاحتياجات الإنسانية والصحية والتنموية للشعوب والمجتمعات، التي تعاني وطأة الظروف، وتحقق تطلعات القيادة الرشيدة واستراتيجية الإمارات في استدامة العطاء من خلال تنفيذ برامج ومشاريع تنموية طموحة وذات أثر عميق في تعزيز قدرة تلك المجتمعات، وتوفر خدمات ضرورية في الصحة والتعليم والقضايا الاجتماعية وتحسين أوضاع الأمومة والطفولة. مضيفاً أن مبادرات سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك المتنوعة تمثل رسالة تضامنية قوية مع الأوضاع الإنسانية في مختلف الساحات.
وقال الفلاحي: إن الحملة تحظى بمتابعة واهتمام سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان، ممثل الحاكم في منطقة الظفرة، رئيس هيئة الهلال الأحمر، مؤكداً حرص سموه الدائم على تعزيز جهود الهيئة ومبادراتها على الساحة المغربية، مشيراً إلى أن الهيئة كانت على الدوام داعماً أساسياً وسنداً قوياً للشعب المغربي، وحملة مكافحة أمراض العيون تعتبر إضافة حقيقية لجهود الهيئة ونقلة نوعية لمبادراتها الإنسانية في المغرب.
وأضاف، أن هيئة الهلال الأحمر الإماراتي واظبت على تبني الأفكار المبدعة والخلاقة خاصة في الحقل الطبي الذي يمثل أولوية بالنسبة لاهتمامات الهيئة وجهودها لصون الكرامة الإنسانية، لذلك نفذت الهيئة حملات سابقة لمكافحة العمى في الدول الشقيقة والصديقة بمشاركة أطباء اختصاصيين أكفاء في جراحة وطب العيون ويعملون في إطار تطوعي إنساني لإيصال رسالة الهلال الأحمر السامية إلى مختلف الشعوب، التي تعاني من مصاعب صحية، مشيراً إلى أن حملات الهيئة السابقة حققت نجاحات باهرة في كل من جامبيا والسودان وتنزانيا.
وكانت هيئة الهلال الأحمر وقعت مؤخراً في أبوظبي اتفاقية تعاون مع الجمعية المغربية الطبية للتضامن لتنفيذ الحملة وتعزيز فعالياتها وتوسيع مظلة المستفيدين من برامجها الطبية، وحددت الاتفاقية أطر التنسيق والتعاون بين الجانبين لإنجاح الحملة وتحقيق أهدافها الصحية في مكافحة أمراض العيون على الساحة المغربية.

اقرأ أيضا

طائرة إغاثة إماراتية للمتأثرين من السيول في إيران