الاتحاد

عربي ودولي

العراق يوافق على تزويد مصر بالنفط عبر «العقبة»

المالكي لدى لقائه قنديل بمقر الحكومة في بغداد أمس (رويترز)

المالكي لدى لقائه قنديل بمقر الحكومة في بغداد أمس (رويترز)

بغداد (الاتحاد، وكالات) - وافقت الحكومة العراقية أمس على تزويد مصر بالنفط الخام عبر مشروع أنبوب النفط العراقي-الأردني، بعد مباحثات عقدت بين وفد مصري رفيع ترأسه رئيس الوزراء هشام قنديل الذي يزور بغداد، مع نظيره العراقي نوري المالكي.
وجاء الموقف العراقي على لسان المالكي خلال مؤتمر صحفي مشترك مع قنديل عقب جولة أولى من المباحثات عقدت بينهما فور وصول الأخير إلى بغداد. وقال إنه تم الاتفاق خلال المباحثات على تزويد مصر بالنفط الخام عبر الأنبوب العراقي-الأردني الذي ينتهي في ميناء العقبة حيث ينقل النفط من هناك إلى المصافي المصرية.
وأشار المالكي إلى أن الطرفين اتفقا كذلك على تفعيل مذكرات التفاهم الاقتصادي بينهما، فضلا عن استئناف عقد اجتماعات اللجنة الوزارية العليا بين البلدين في القاهرة. وأضاف “كما ستتم مناقشة آليات فتح السوق العراقي أمام العمالة المصرية، بالإضافة إلى مستحقات المصريين في الخارج عن سنوات سابقة”.
وبخصوص الوضع في سوريا قال المالكي إنه اتفق مع ضيفه “على ضرورة مواجهة الإرهاب والتصدي لقمع الشعوب وانتهاج الوسطية والاعتدال والحوار، كسبيل وحيد لحل الأزمة هناك”. ودعا إلى وحدة تعاون بين البلدين للملمة الشأن السوري وبقية الأزمات العالقة في المنطقة، من خلال تشكيل فريق عمل يتحرك بعقلية إيجاد الحلول السلمية.
بدوره قال قنديل إن بلاده حريصة على تطوير العلاقات الاقتصادية والسياسية مع العراق لا سيما أن هناك رغبة حقيقية لدى البلدين لتحقيق هذا الأمر على أرض الواقع، مؤكدا أن مصر بعد الثورة عازمة على العودة إلى محيطها العربي سياسيا واقتصاديا. وبخصوص الأزمة السورية أشار قنديل إلى اتفاق البلدين على ضرورة وقف نزيف الدم السوري وإيجاد حل سوري بعيدا عن التدخل الأجنبي.
يذكر أن قنديل بدأ أمس زيارة رسمية إلى العراق هي الأولى لرئيس وزراء مصري منذ ثورة 25 يناير في عام 2011.

اقرأ أيضا

لبنان: الاتفاق على إنجاز الموازنة دون أي ضريبة أو رسم جديد