صحيفة الاتحاد

الرياضي

ركلتا جزاء ضائعتان في لقاء اليونان والصين

الدوحة (الاتحاد) - شهدت المباراة الثانية ضمن الجولة الأولى لبطولة الصداقة لمنتخبات الشباب والتي جمعت اليونان والصين أمس الأول ركلتي جزاء مهدورتين من جانب المنتخبين، وكان منتخب الشباب اليوناني قد تغلب على نظيره الصيني بهدف نظيف، حمل توقيع اللاعب ايونيس جونيادس في الدقيقة 67.
وعلى الرغم من أن المحصلة الأخيرة للمباراة توقفت عند هدف “يتيم”، إلا أن الإثارة كانت حاضرة منذ البداية إلى النهاية، بما فيها سيناريو ركلات الجزاء، وتقاسم المنتخبين السيطرة على شوطي المباراة الممتعة والمثيرة، واستحوذ منتخب شباب الإغريق على الحصة الأولى، فيما تسيد الصينيون الحصة الثانية، والتي استقبلت فيها شباكهم الهدف الوحيد من هجمة مرتدة.
وأهدر المنتخبان ركلتي جزاء احتسبهما حكم المباراة القطري عبد الرحمن عبدو في الشوط الأول، حيث أضاع واسيلوس فرصة التقدم لليونان في الدقيقة 22، حينما سدد كرة ارتطمت بالعارضة قبل أن يعيد الحكم تنفيذ الركلة للمرة الثانية، ويفشل اللاعب نفسه في إيداعها الشباك.
ولم يكن حال قائد المنتخب الصيني شانجوان وانج أفضل من نظيره واسيلوس، حيث سدد ضربة مماثلة احتسبها الحكم في الدقيقة 39 في العارضة، قبل أن تواصل طريقها إلى خارج الملعب.
ويلتقي في الجولة الثانية التي تقام اليوم الإمارات مع اليونان في الساعة الخامسة مساء بتوقيت الإمارات ثم قطر مع الصين.