أبوظبي (وام)

أطلق الاتحاد النسائي العام مبادرة «كوني جسر الأمان» لتعزيز الصحة الجسدية والنفسية للمرأة في ظل انتشار فيروس كورونا خلال الوضع الراهن، وذلك في إطار السعي نحو بناء قدرات المرأة لمواجهة الظواهر المجتمعية المستجدة.
وقالت نورة خليفة السويدي مديرة الاتحاد النسائي العام، إن المبادرة تأتي استكمالاً للجهود السابقة.
وأشادت بالجهود التي تبذلها القيادة الرشيدة وإشرافها المستمر على مساعي المؤسسات المختلفة لاحتواء جائحة فيروس كورونا، حيث إن الإمارات تسير على نهج استباقي يستشرف كافة التحديات في ظل الأزمة التي يتعرض لها العالم، حيث برهنت الدولة للعالم جاهزيتها في التعامل مع الحالات الطارئة.
وقدمت الشكر والتقدير للجميع وخاصة خط الدفاع الأول من العاملين في القطاع الطبي، مشيرة إلى أن ابنة الإمارات أثبتت للعالم بأنها على كفاءة وعلى قدر من المسؤولية.. كما أكدت على أهمية تكامل الأدوار بين الرجل والمرأة ضمن منظومة الأسرة بما يضمن استقرار الأسرة وبما يمكنها من تجاوز هذه الأزمة بسلام.