الاتحاد

الإمارات

مستشفى زليخة ينقذ شاباً من سكتة دماغية حادة

المريض بصحبة والدته والطبيبين المعالجين ( من المصدر)

المريض بصحبة والدته والطبيبين المعالجين ( من المصدر)

دبي (الاتحاد)

أنقذ فريق طبي من مستشفى زليخة حياة شاب هندي، يبلغ من العمر 21 عاماً، والذي تم إسعافه، إثر إصابته بسكتة دماغية حادّة، أثناء إجازته في دبي.
وأُصيب الشاب خلال زيارته والديه في موسم الأعياد، حيث اعترته نوبة شديدة ومفاجئة من الفوّاق (الحازوقة) عندما كان يتناول وجبة العشاء قبل أن ينهار ساقطاً على الأرض. ولاحظ والداه عجزه عن الكلام أو تحريك الجانب الأيمن من جسده، ليدركا أنه يعاني من سكتة دماغية.
وتم نقل الشاب، ويدعى «برانفا براساد»، في البداية إلى مستشفى آخر، حيث نصح أطباء المستشفى والديه بالتوجه مباشرة إلى مستشفى زليخة لوجود وحدة متخصصة لعلاج السكتة الدماغية. وقام الدكتور شيام بابو تشاندران اختصاصي علم الأشعة العصبية في المستشفى، حال وصول المريض، بتشخصيه في غرفة الطوارئ، ثم طلب بإجراء مسح للدماغ بشكل فوري.
وأظهرت نتائج المسح وجود انسداد واضح في الجزء الأكبر من الجانب الأيسر للدماغ والمسؤول عن الكلام، ما يفسر عجز المريض عن الكلام وتحريك الجانب الأيمن من جسمه.
وقال الدكتور شيام بابو تشاندران: «من المهم للغاية نقل المريض إلى المستشفى بشكل فوري عند الاشتباه في إصابته بسكتة دماغية، لأن ذلك يقلص حدوث تلف طويل المدى للدماغ، ما قد يؤدي للشلل المزمن».

اقرأ أيضا