الاتحاد

الإمارات

مطالبات بإعادة تخطيط شارع الجسر في رأس الخيمة

طالب مستخدمو الطريق في رأس الخيمة الجهات الشرطية ودائرة الأشغال بضرورة اتخاذ الإجراءات اللازمة وإعادة تخطيط شارع الجسر وذلك للخطورة التي قد يواجهها القادم من المنفذ المؤدي من إدارة الدفاع المدني باتجاه المركز الثقافي والجسر، حيث يضطر السائق للمجازفة بالعبور بعدما يكون أعياه الانتظار.
وبحسب الإحصائيات المرورية، شهد هذا الشارع ارتفاعاً مخيفاً في نسبة الحوادث المرورية اليومية التي أسفرت عن إصابات مختلفة نتيجة مجازفة قائد المركبة الراغب في الخروج إلى الشارع العام.

مطبات وتخطيط

وفي هذا الإطار، قال المواطن محمد الطنيجي إنه «لا بد من وضع المطبات أو اعتماد تخطيط يعمل على التقليل من حجم المشكلة، على اعتبار أن الشارع المطل على هذا المنفذ شارع حيوي وتتميز المركبات فيه بسرعة سيرها دونما إعطاء المجال للقادم من هذه الفتحة بالعبور، الأمر الذي يضطر القادم من جهة المنفذ إلى المجازفة من اجل العبور».

ووافقته الرأي المواطنة موزة الشحي التي كادت أن تصطدم بإحدى المركبات عند محاولتها الخروج من المنفذ إلى الطريق العام، موضحة أنه «طوال ما يقارب الربع ساعة وأنا أحاول أخذ فرصتي للعبور لدرجة أنني تأخرت عن عملي إلى أن قررت المجازفة عن طريق تقدمي شيئاً فشيئاً ومن ثم خروجي فجأة لأصادف مرور مركبة قريبة جداً لكن استطعت تفادي الاصطدام».

وأضافت الشحي «لا أود أن يظل الحال على ما هو عليه، فالأمر مخيف ومهدد لحياة مستخدمي الطريق، لذا لا بد من وضع مطبات أو إشارات للسماح للقادم بالعبور».

منفذ خطر

من جهته، قال العقيد محمد عسكر رئيس قسم الطرق التابع لإدارة المرور والترخيص إن القسم تقدم باقتراح لوضع دوار يساهم في خدمة كل من إدارة الدفاع المدني والمركز الثقافي والراغبين بركوب الجسر، كما عمل على مخاطبة دائرة الأشغال بهذا الخصوص.

وأوضح عسكر أن هذا المنفذ خصص فقط للطوارئ ولخدمة عمل رجال الدفاع المدني إلا أنه أصبح اليوم مستخدماً من قبل كافة المركبات، مشيراً إلى أن المنفذ هو من الفتحات التي تشكل خطراً على مستخدميه ممن يرغب إلى الخروج إلى الشارع العام لكونه من الشوارع النشطة الحركة، لذا لا بد وأن يضطر سالكه إلى الانتظار إلى حين خلوه ليأخذ فرصته في العبور.

وفي هذا السياق، أكد المهندس ميشال سقال مدير دائرة الأشغال العامة والخدمات في رأس الخيمة أنه سيتم خلال الفترة المقبلة بناء وصيانة هذا الشارع ابتداءً من الجسر وحتى إشارة كارفور، وذلك ضمن تحسين البنية التحتية لإمارة رأس الخيمة.

اقرأ أيضا

الإمارات: ندعم جهود ألمانيا لإحلال السلام في ليبيا