الثلاثاء 4 أكتوبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
الرياضي

انطلاقة قوية لـ «قارية فزاع للبوتشيا»

انطلاقة قوية لـ «قارية فزاع للبوتشيا»
16 ابريل 2017 23:43
دبي(الاتحاد) أوقدت بطولة فزّاع القارية المفتوحة للبوتشيا «دبي 2017» الشمعة الثالثة ليلة أمس الأول، خلال حفل الافتتاح الأنيق والمعبر بنادي دبي للمعاقين، ليتم تدشين الحدث رسمياً، والذي يقام تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، رئيس مجلس دبي الرياضي، بمشاركة 10 دول عربية وقارية. وتضمن حفل الافتتاح فقرات بسيطة ومعبرة في معانيها للتعريف بتاريخ الإمارات والنهضة العمرانية والحضارية، وإبراز صورتها على مستوى العالم، بوصفها مصدراً دائماً للخير والعطاء ومركزاً تجتمع فيه الشعوب بكل سلام ومحبة. حضر حفل الافتتاح محمد عبد الكريم جلفار نائب رئيس مجلس إدارة نادي دبي للمعاقين، وماجد العصيمي مدير بطولات فزّاع لذوي الإعاقة، ومارتن، الأمين العام للجنة الدولية للبوتشيا، ورؤساء البعثات المشاركة في الحدث. وانطلقت منافسات البطولة بإقامة تصفيات فئة الزوجي والفرق، وفيها حقق الثنائي أحمد الجزيري ورئيسة الفلاسي أول الانتصارات الإماراتية في فئة الزوجي «بي سي 4» على حساب الثنائي الكويتي أماني إسماعيل وتهاني إسماعيل، بنتيجة 6 - صفر، واللذين جاءا بالمركز الثاني في المجموعة الأولى بعد الخسارة أمام هونج كونج بنتيجة 10- صفر، ليعتلي منتخب هونج كونج صدارة الترتيب بانتصارين. وتساوى ثنائي منتخبنا مع ثنائي تايلاند الذي تفوق على أستراليا بنتيجة 7 - 3، لكنه خسر أمام هونج كونج أيضا بنتيجة 8- 2. وفي فئة الزوجي «بي سي 3» تصدرت هونج كونج ترتيب تصفيات المجموعة الأولى أيضاً، بعدما حققت انتصارين على تايلاند 5- صفر، وعلى منتخبنا بنتيجة 13- صفر. وحققت أستراليا الفوز في هذه الفئة على كوريا الجنوبية بنتيجة 9-1، فيما تغلبت تايلاند على كوريا الجنوبية أيضاً بنتيجة 6-2. وعلى صعيد منافسات الفرق فئتي «بي سي 1 وبي سي 2»، تفوقت تايلاند على السعودية بنتيجة 22- صفر، فيما تغلب منتخب هونج كونج على منتخبنا بنتيجة 22-صفر. واستكملت أمس تصفيات الزوجي والفرق، وتنطلق اليوم منافسات فئة الفردي بمختلف التصنيفات الأربعة والتي تمتد 3 أيام متواصلة. من ناحيته، عبر محمد عبد الكريم جلفار، نائب رئيس مجلس إدارة نادي دبي للمعاقين، عن تقديره لجهود اللجنة المنظمة وفرق العمل، بعدما قطعت البطولة خطوات مهمة، مما سيكون له المردود الإيجابي على مسيرتها على الصعد كافة. وقال: ثقتنا كبيرة في أن يصبح الحدث دولياً، في ظل حضور نخبة من أبطال القارة الآسيوي مما ينعكس إيجاباً على المستوى الفني العام للحدث.. ورحب جلفار بالوفود المشاركة، وتحديداً الدول العربية، مشيراً إلى أن حضور الأشقاء من السعودية والكويت، أمر يشجعنا لمواصلة الجهود لدعم رياضي ذوي الإعاقة، لا سيما ممارسي البوتشيا التي تتطلب منهم التغلب على تحديات مضاعفة، وهي فرصة ذهبية لإبراز قدراتهم التفكيرية الكامنة والإبداع أمام المجتمع. وشدد أحمد الجزيري، لاعب منتخبنا، على أهمية الرياضية لمن يعاني مثل حالته ضموراً في العضلات، مشيراً إلى أنها غيرت حياته بالكامل. وقال: لم أتوقع أن أكون قادراً على ممارسة الرياضة والفوز بألقاب، ومع تعرفي على رياضة البوتشيا ووجودي للتدريب في نادي دبي للمعاقين استطعت أن أحقق الفوز في بطولة فزّاع سابقاً، وهذه البداية تحفزني أكثر على التدريب والتطلع للتأهل للبطولات الكبرى في المستقبل. وأضاف: أتطلع من الأسر التي تضم أفراداً يعانون هذا النوع من الإعاقة إحضارهم لتعلم مهارات رياضة البوتشيا من أجل تأهيلهم عبر هذه الرياضة، وبالتالي تحقيق طموحاتهم المطلوبة.
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©