الاتحاد

الرياضي

«مرتدات الكوري» الشمالي تزعج المنافسين

أبوظبي (الاتحاد) - يقلب محللنا خليفة سليمان في أوراق منتخب كوريا الشمالية، ويقول إنه يعتمد على طريقة (4 / 5 / 1)، وإنه من الفرق التي تلعب كرة مملة وخبيثة، ولكنه كثيراً ما يصل إلى أهدافه ووفق إحصاءات وتقارير الاتحاد الآسيوي، فإنه أكثر المنتخبات تطوراً في القارة، وهو الوحيد بين فرق المجموعة الذي تأهل إلى كأس العالم الأخيرة في جنوب أفريقيا.
ويقول: نظرياً، أضعه المنتخب الأقل حظوظاً في التأهل للأدوار التالية، إذا كان المقياس هو القدرات الفردية لكل لاعب، أما بحساب القدرات الجماعية والانضباط التكتيكي فإنه يملك حظوظاً مماثلة لحظوظ منتخبنا الوطني.
وعن أهم المميزات الفنية لهذا المنتخب، قال: أهم ميزة فنية يمكن رصدها في المنتخب الكوري الشمالي هي الارتداد السريع، والتقدم السريع أيضاً، وهو من المنتخبات القليلة التي تسير عكس كل فرق العالم في الأداء البدني بمعنى أن لياقة وإنتاجية اللاعبين ترتفع كلما اقتربنا من نهاية اللقاء، وهذه النقطة تعد ميزة كبيرة، لأنها تستنفد قدرات المنافس في البداية ثم تجهز عليه عندما يتراجع عطاؤه البدني، والتحليل الدقيق لتلك الظاهرة هو أن الفريق يعتمد على أداء المجموعة، والجهد المبذول يتم توزيعه على كل أعضاء الفريق طوال الوقت، وبالتالي فإن معدل الإجـهاد يتم توزيعه على المجموع، ويكون تأثيره ضعيفاً.
وعن نقطة ضعف المنتخب الكوري الشمالي، قال: لو أن أي فريق سجل مبكراً في المنتخب الكوري يمكن أن يخلط أوراقه؛ لأنه سيندفع نحو الهجوم، وستنتج عن ذلك ثغرات كثيرة في الدفاع.

اقرأ أيضا

يونايتد وسيتي.. "روح الانتصار" في "ديربي النار"