الاتحاد

الرئيسية

محمد بن زايد: الإمارات بقيادة خليفة تسعى إلى تعزيز التعاون مع كوريا الجنوبية

أكد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة أن العلاقات بين دولة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية كوريا الجنوبية نموذج متميز للعلاقات الاستراتيجية القائمة على الثقة والمصالح المشتركة واتساق المواقف تجاه القضايا الإقليمية والعالمية والعمل من أجل التنمية التي تصب في مصلحة الشعبين الصديقين.

 

  جاء ذلك خلال جلسة المحادثات الرسمية التي عقدت اليوم في قصر الرئاسة بأبوظبي بين صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان وفخامة مون جيه إن رئيس جمهورية كوريا الجنوبية الصديقة الذي يقوم بزيارة رسمية للدولة.

   ورحب صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان - خلال اللقاء - بزيارة الرئيس الكوري والوفد المرافق إلى الدولة .. معربا عن ثقته بأن هذه الزيارة ستدعم متانة العلاقات المتميزة والقوية بين البلدين وتعزيز العمل المشترك والشراكة الاستراتيجية بين دولة الإمارات وكوريا الجنوبية.

  وجرى خلال اللقاء بحث علاقات التعاون والشراكة الاستراتيجية بين دولة الإمارات وكوريا الجنوبية وسبل تعزيزها وتطويرها بما يخدم المصالح المشتركة للبلدين.. إضافة إلى المستجدات الدولية وعدد من القضايا ذات الاهتمام المشترك.

  واستعرض الجانبان خلال اللقاء أوجه التعاون بين البلدين في المجالات الاستثمارية والاقتصادية والتجارية إضافة إلى المجالات العلمية والتكنولوجيا والطاقة والرعاية الصحية والآفاق المستقبلية الواعدة لتعزيزها وتطويرها، بجانب عدد من القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك وتبادل الآراء حولها.  &rlm

وتناولت المباحثات التطورات الإيجابية للبرنامج النووي السلمي الإماراتي والدور الإيجابي لجمهورية كوريا الجنوبية وشراكتها في هذا الجانب، &rlmمشيرين إلى الإنجاز الذي تم في البرنامج وما وصل إليه من مستويات متقدمة &rlmحيث يمثل نموذجا إيجابيا للمنطقة ويكرس مسيرة التنمية واحتياجات المستقبل.

  وأشاد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان بحرص فخامة الرئيس "مون جيه - إن" على تطوير العلاقات الإماراتية - الكورية الجنوبية وتعزيزها ودفعها إلى الأمام في المجالات كافة.

وقال سموه إن دولة الإمارات تحت قيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة "حفظه الله" عازمة على توسيع مجالات التعاون مع جمهورية كوريا الجنوبية الصديقة في المجالات المختلفة خلال الفترة المقبلة وخاصة في مجالات الطاقة والتكنولوجيا والصناعة والاستثمار وغيرها وذلك في ظل ما يتوافر للعلاقات بين البلدين من مقومات التطور والتقدم وما شهدته هذه العلاقات من نقلات نوعية خلال الفترة الماضية تمثل أساسا قويا للانطلاق نحو مزيد من التعاون في المستقبل ما يحقق الطموحات الكبرى المعقودة على العلاقات بين بلدينا الصديقين.

وأشار سموه إلى أن جمهورية كوريا الجنوبية تمثل نموذجا تنمويا متميزا يقوم على الابتكار والإبداع والمعرفة ما يعد أساسا صلبا لتعزيز العلاقات مع دولة الإمارات التي تعطي أهمية كبيرة لقضايا الابتكار ونقل التكنولوجيا وإنتاجها وتنمية الموارد البشرية وذلك في استراتيجياتها التنموية وخططها للتنويع الاقتصادي بشكل عام ورؤاها بشأن ضمان استدامة التنمية في عصر ما بعد النفط بشكل خاص.

وأكد سموه ثقته في أن العلاقات الإماراتية - الكورية الجنوبية تتجه إلى مزيد من القوة والتوسع والنمو خلال الفترة القادمة وأن زيارة فخامة رئيس جمهورية كوريا الجنوبية الصديقة للدولة ستمثل دفعة قوية لهذه العلاقات على المستويات كافة .. معربا عن &rlmتقديره لتصريحات الرئيس الكوري تجاه تجربة الإمارات التنموية ومشاعره الطيبة نحوها.

وأشاد سموه بدور وإسهام مختلف الشركات الكورية العاملة في الدولة في دعم الخطط التنمية في دولة الإمارات، معربا عن تطلعه إلى أن تشهد علاقات البلدين مزيدا من النمو والتطور في مختلف المجالات.

  من جانبه أعرب الرئيس الكوري عن سعادته بزيارة دولة الإمارات واعتزازه بمستوى علاقات البلدين.. وقال "إنني سعيد جدا بزيارة الإمارات كأول دولة في منطقة الشرق الأوسط منذ تولي المنصب الرئاسي ورغم التواصل الدائم بيننا هاتفيا وعبر المسؤولين إلا أنني حرصت على المجيئ إليكم واللقاء بكم شخصيا" .. معربا عن شكره وتقديره لحفاوة الاستقبال وكرم الضيافة الذي حظي به والوفد المرافق.

وأكد حرص بلاده على تعزيز علاقاتها الاستراتيجية مع الإمارات وتطويرها إلى آفاق أرحب وأوسع من التعاون والشراكة المتينة الفاعلة في مختلف المجالات.

 

 

 

 

اقرأ أيضا

استئناف مفاوضات السلام بين الحكومة السودانية والمتمردين