الاتحاد

الاقتصادي

تراجع المبيعات العالمية لـ «بيجو سيتروين» 2.2% العام الماضي

انخفضت مبيعات شركة “بيجو ستروين” الفرنسية للسيارات من السيارات الجديدة حول العالم 2.2% في العام الماضي مقارنة بالعام السابق عليه؛ وجاءت هذه النسبة أفضل من نسبة التراجع البالغة 3.5% في السوق العالمية للسيارات.

وقالت الشركة في بيان صحفي أمس إنه نتيجة لهذا التراجع: باعت “بيجو ستروين” 3.19 مليون مركبة في عام 2009 لتزداد حصتها في السوق إلى 5.1%.
وفي أوروبا، باعت الشركة نحو 2.2 مليون وحدة بتراجع نسبته 3.7%. لكن حصتها في السوق ارتفعت إلى 13.7% في ظل انخفاض مبيعات السوق الأوروبية عموما بنسبة 5.4%. وارتفعت مبيعات الشركة خارج أوروبا بنسبة 2.4% وشكلت 33.1% من إجمالي المبيعات مرتفعة من 31.6% في عام 2008، وزادت مبيعات الشركة في الصين بنسبة 52% لتصل إلى 272 ألف وحدة ما جعلها ثاني أكبر سوق لها بين الدول.
وقالت “بيجو ستروين” إن المبيعات الصينية “جاءت بفضل نجاح الطرازات التي تم طرحها مؤخرا وهي “بيجو 207 والهاتشباك ونوتشباك وسيتروين سي كواتر وسي إليزيه”.
وبالنسبة للعام الجاري، قالت الشركة إنها تتوقع أن ترى “مؤشرات على الانتعاش في أنحاء العالم باستثناء أوروبا التي من المحتمل أن تشهد تراجعا آخر في ظل إلغاء خطط إحلال السيارات الجديدة محل القديمة أو سحب الحوافز تدريجيا”.

اقرأ أيضا

شركات الإنشاءات والتعدين تتسابق لتبني تقنية 5G