الاتحاد

الرياضي

يوسف السركال: هزاع بن زايد داعم وراعي الجيل الذهبي الرائع

علي الزعابي (أبوظبي) - أكد يوسف يعقوب السركال رئيس الاتحاد، أن مجلس إدارة الاتحاد يشعر بالفخر والسعادة لحضور راعي الحفل سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان، وهو الشريك الأساسي في الإنجاز الكبير الذي حققه أبناء الأمارات في البحرين.
وقال السركال في كلمته خلال الحفل: «يسعدنا ويشرفنا أن نحتفل بأبناء الإمارات الذين سطروا إنجازاً جديداً للكرة الإماراتية، ولا ننسـى أن سـمو الشـيخ هـزاع بن زايـد آل نهيان كان أول من توقع لهذا الجيل الرائع النبوغ والتفوق، فكان الداعم والراعي له منذ سنوات، وكان سموه في استقبالهم بالمطار بعد إنجازات كأس آسيا للشباب، ثم كأس الخليج للمنتخبات الأولمبية، واستقبلهم أيضاً بعد تحقيق لقب الوصيف في أولمبياد جوانزهو وقال لهم يومها “أنتم الذهب.. فلا تحزنوا” وجاءت لحظة رد فيها هؤلاء اللاعبون الأبطال الجميل لقادة البلاد الذين لا يدخرون جهداً في تطوير الرياضة بالبلاد، وإلى سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان الذي كانت بصماته واضحة في كل إنجاز تحقق».
وتابع: «منذ أن وصلنا إلى البحرين كان الهدف واضحاً، وهو تقديم بطولة للتاريخ تبقى في الذاكرة، واضعين أمامنا السعي لرد الدين لمسؤولينا وقادتنا، ومنذ انتهاء المرحلة الأولى التي تأهلنا فيها، تحولت مباريات المنتخب إلى ملحمة من الوفاء للوطن، سواء من جانب اللاعبين في الملعب، أو من جانب الجماهير التي توافدت على البحرين لدعم ومؤازرة الأبيض حاملين معهم أعلام الدولة، وصور القادة والشيوخ ليضربوا لكل أبناء الخليج المثل في الوفاء والانتماء للوطن، والتقدير لقيادته الرشيدة».
وبعد العودة حظي اللاعبون بتكريم كبير وشرف ما بعده شرف بلقاء صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وأصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات، ليتأكد للجميع أن من يقدم شيئاً للوطن يجد كل التكريم من القيادة.
وقال: «ونحن نتذكر ملحمة إنجاز كأس الخليج بالعلامة الكاملة، لا بد أن نذكر بالخير الدعم الكبير الذي قدمه سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية، للاعبين خلال زيارته للمنتخب بالمنامة، وحرص سموه على حضور التدريب الأساسي للمنتخب قبل مباراة نصف النهائي، وقد كان لتلك الزيارة الأثر المعنوي الكبير على اللاعبين، كما أن الشكر موصول لمعالي عبدالرحمن العويس وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع الذي كان حاضراً دائماً معنا بالدعم والمؤازرة، واستفدنا كثيراً من خبراته ونصائحه، وأيضاً محمد سلطان السويدي سفير الدولة لدى مملكة البحرين الذي كان شعلة من النشاط، ونشكر كل الرعاة والمواطنين الذين تبرعوا بتنظيم رحلات للجماهير لدعم ومؤازرة المنتخب، ولوسائل الإعلام المختلفة على دورها الرائع، وأيضاً لأبناء الإمارات من الجماهير التي زحفت خلف الفريق إلى المنامة، وفي مقدمتهم المرأة الإماراتية».
وأضاف: «لا يفوتنا أن نشكر ونقدر دور رؤساء الاتحاد السابقين الذين أكملنا مسيرتهم في هذا الصرح الكبير، والإنجاز الرائع».
واختتم السركال كلمته قائلاً: «نجدد العهد لقيادتنا الرشيدة ببذل كل الجهد من أجل تكرار تلك الإنجازات، وتحويل استراتيجية المركز الأول إلى واقع ملموس».

اقرأ أيضا

مارفيك يطلب معسكرين أوروبيين لـ«الأبيض» خلال الصيف