الاتحاد

الرياضي

تشوفانيتش: سيطرنا على المباراة تكتيكياً

فواز عوانة يتلقى تهنئة عامر عبدالرحمن عقب الهدف الأول لبني ياس  (تصوير محيي الدين)

فواز عوانة يتلقى تهنئة عامر عبدالرحمن عقب الهدف الأول لبني ياس (تصوير محيي الدين)

خاض بني ياس مباراة دبا الفجيرة أمس الأول في الجولة الثامنة عشرة لدوري المحترفين لكرة القدم، رافعاً شعار احترام المنافس، فحقق هدفه من المواجهة الصعبة، وعاد إلى معقله بثلاث نقاط غالية، بعد أن أنهى «السماوي» اللقاء لمصلحته بهدفين مقابل هدف، لينفرد بني ياس بالمركز الثاني، بفارق ست نقاط عن العين المتصدر، وثلاث نقاط عن الجزيرة الذي تراجع إلى المركز الثالث، ويحتفظ «السماوي» بحظوظه كاملة في المنافسة على الدرع هذا الموسم.
من جانبه، قال التشيكي تشوفانيتش مدرب بني ياس «أشكر فريقي الذي قدم مجهوداً كان من خلاله، قمة في العطاء، فالفوز الذي حققنا لم يولد بسهولة، خاصة أننا خضنا اللقاء، في ظل غياب 5 من اللاعبين الأساسيين، وقبل ساعات من بداية المباراة فقدنا ويلهامسون، ولهذا أوجه التحية والشكر لجميع اللاعبين الأساسيين، وكذلك من تواجد بدكة البدلاء والمدرجات، وبالمناسبة أقدر حضور محمد أبوتريكة ومحمد فوزي مع الفريق لمؤازرته، وهذا دعم معنوي كبير، لأننا الآن بحاجة إلى كثير من العطاء والمساندة وحالفنا التوفيق، بعدما احترمنا دبا الفجيرة، فهو فريق عنيد وتطور كثيراً وكان منتشياً بالفوز في الجولة الماضية، وفي الوقت نفسه تلقي اتحاد كلباء والشعب رفيقا دبا الفجيرة في صراع القاع الخسارة في هذه الجولة، وهذا كان حافزاً لأبناء دبا الفجيرة من أجل الفوز علينا، للتقدم خطوة للأمام، وكان مثلنا يصبو للفوز، وتحلينا بالصبر.
وأضاف «في الشوط الأول عرفنا كيف نضبط إيقاع المباراة لمصلحتنا، ونمتص حماس أصحاب الأرض، ورغبتهم في التقدم وفاجأناهم بطريقة الدفاع المنظم، وعدم اللعب المفتوح والاستحواذ على الكرة والتمريرات السريعة، وهذا ما حدث، ونجحنا خلال المباراة تكتيكياً باستثناء خطأ واحد تم خلاله هز شباكنا بهدف دبا الفجيرة، بينما لم يسجل من الخطأ الثاني، ولهذا يمكنني القول إننا كنا «أسياد المباراة تكتيكياً»، ونجحنا في تحقيق الفوز، بل ولاحت لنا فرص أخرى لهز الشباك في نهاية المباراة أهدرناها، ومن منطلق إننا كنا نخوض اللقاء من دون نحو نصف «درزن» من الأساسيين، ومن خلال الأداء الذي قدمناه أنا راضٍ تماماً عن لاعبي فريقي والفوز مستحق.
وبشأن الإصابة المفاجئة للسويدي ويلهامسون، قال تشوفانيتش لم أغامر بمشاركته، فعندنا متسع من المباريات، ولا أريد أن أخسره إذا تفاقمت إصابته في حال الدفع به، بينما نواف مبارك كان بوضعية أفضل، بعد تعافيه من كدمة في مباراة الفريق أمام الفيصلي السعودي، وهو من اللاعبين الأوفياء بالملعب، ومع الفريق، وملتزم بأدائه ورغم شعوره بالألم، وما كان يتعرض له أثناء المباراة.
وعن غياب أبوتريكة 3 مباريات، وما إذا كان هذا يقلقه، قال تشوفانيتش أنا مشفق على أبوتريكة من الإصابة، ولابد أن أحترم معاناته، ولابد أن نعطيه فرصته في الشفاء، فهو لاعب قيمة وعالي المستوى ولابد أن نحميه.
وعن طموحات الصدارة والمنافسة على الدرع، أكد تشوفانيتش أن بني ياس تنتظره جولات أخرى كثيرة قادمة وحاسمة ولابد أن نلعب ونطمح للفوز لنكون في المكان الذي يناسب مكانة واسم النادي، وحتى الآن نسير في طريقنا بشكل جيد ما دمنا على مقربة من المركز الأول.

اقرأ أيضا

12 خيلاً تتنافس في كأس الوثبة ستاليونز ببلجيكا