الاتحاد

الاقتصادي

وزارة الاقتصاد و «تنمية الشارقة» تبحثان تعزيز التعاون

الشارقة (وام) - استعرض سلطان عبدالله بن هدة السويدي رئيس دائرة التنمية الاقتصادية بالشارقة، مع المهندس محمد أحمد الشحي وكيل وزارة الاقتصاد وحميد بن بطي المهيري الوكيل المساعد للشؤون التجارية، عدداً من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك وسبل تعزيز التعاون بين الجانبين.
وجرى خلال اللقاء، الذي عقد بمقر الدائرة بالشارقة، بحث تعزيز متطلبات التطور التنموي والاقتصادي؛ للوصول إلى أرقى المستويات العالمية وتحقيق الأهداف العامة لدولة الإمارات العربية المتحدة والتي أصبحت تجربتها يحتذى بها في التنمية وتشجيع الاستثمارات محلياً وإقليمياً وعالمياً بفضل البنية التشريعية المتطورة والبنية التحتية القوية وتوجيهات القيادة السياسية التي تؤكد تنويع مصادر الدخل، وعدم الاعتماد على النفط.
وقال السويدي، إن النمو الاقتصادي في إمارة الشارقة الذي حقق معدلات إيجابية كان نتاجاً طبيعياً لاستراتيجية علمية مقننة وجه بها صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، في إطار اهتمامات سموه بالتنمية الشاملة المستقبلية للإمارة التي ترتكز على حشد كل الطاقات والإمكانات للنهوض بالقطاعات الاقتصادية المتعددة.
وأكد أن الدائرة تعمل وبالتنسيق مع الدوائر والجهات الأخرى على تعزيز مكانة الشارقة الاقتصادية وبيئتها التنافسية لاستقطاب المستثمرين بما يتماشى مع الخطط العامة لسياسة واستراتيجية الدولة التي تهدف إلى تنويع مصادر الدخل وتوفير خدمات ذات قيمة مضافة وتعزيز صادرات الدولة.
من جانبه، أشاد سلطان عبدالله بن هدة السويدي بالمتابعة المستمرة من قبل سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي عهد ونائب حاكم الشارقة ورئيس المجلس التنفيذي لإمارة الشارقة، لما تقوم به الدائرة وتوجيهات سموه بضرورة أن تنطلق من رؤية استراتيجية ترتكز في قوامها على توفير بيئة مناسبة للتنمية المستدامة وتحسين الحياة المعيشية وتوفير الخدمات ذات القيمة المضافة للمستثمرين من داخل الدولة وخارجها.

اقرأ أيضا

رئيس الجزائر المؤقت يعين قائماً بأعمال محافظ البنك المركزي