الاتحاد

الرياضي

خبرة فنية محلية

أبوظبي (الاتحاد) - يقود المنتخب الكوري الجنوبي تشو كوانج راي، الذي بدأت مهمته بعد مونديال 2010 في جنوب أفريقيا ولا يمتلك هذا المدرب سيرة ذاتية كبيرة، حيث بدأ التدريب في عام 1987، ولم يسبق له التدريب خارج كوريا الجنوبية.
وفي آخر تصريحاته قبل انطلاقة البطولة، صرح بأنه وضع خطة بناء للمنتخب لكأس العالم 2014 رغم أن مدة عقده تمتد لسنتين فقط، وبعد تسلمه منصب المدير الفني ضم معه البرازيلي توشو مساعداً له.
يذكر أن المنتخب الكوري فاز بكأس آسيا مرتين في تاريخ البطولة، عامي 1956 و1960، وستكون الفرصة مواتية له لتكرار الإنجاز بعد مرور نصف قرن من الزمان خاصة أنه يملك الخبرة والعناصر القادرة على تحقيق هذه الغاية.
وعلى الرغم من بلوغ كوريا الجنوبية نهائيات كأس العالم لكرة القدم في النسخ السبع الأخيرة واحتلالها المركز الرابع عالمياً بشكل مفاجئ في البطولة التي احتضنتها مع اليابان عام 2002 لا يتناسب سجلها في نهائيات كأس آسيا مع سمعتها كونها إحدى ابرز الدول الكروية في القارة. ويتضمن سجل كوريا فوزها باللقب في النسختين الأوليين.

اقرأ أيضا

"العميد" يرتقي على أجنحة "الصقور"