الاتحاد

الرئيسية

شارون يقرر إخلاء المستوطنات دفعة واحدة


غزة، رام الله - الاتحاد والوكالات: وضعت إسرائيل اللمسات الأخيرة على خطة إخلاء مستوطنات قطاع غزة دفعة واحدة وبأسرع وقت ممكن عبر نشر قوة كبيرة قوامها 60 ألف جندي وشرطي، ويتولى جزء من هذه القوات تنفيذ عمليات الإخلاء في حين ستقوم القوات الأخرى بحماية المناطق التي سيتم إخلاؤها وحفظ النظام في إسرائيل نفسها· بينما تستعد السلطة الفلسطينية لنشر خمسة آلاف من جنودها لمنع خلايا المقاومة من ملاحقة المستوطنين·
وقرر أرييل شارون رئيس الوزراء الإسرائيلي استخدام وسائل عنيفة لم يحددها في حالة تعرض قواته أو المستوطنين لإطلاق النار· وصدقت القيادة السياسية الإسرائيلية على خطة للرد بنيران المدفعية وقصف جوي وبحري على الأماكن الفلسطينية المأهولة بالسكان في حالة انطلاق النار منها موضحة أن الجيش الإسرائيلي لن يضع أي قيود على الرد بأي وسيلة مستقبلا· وذكرت مصادر إعلامية إسرائيلية، أمس أن شارون، صادق على تقديم موعد الإخلاء الفعلي لمستعمرات غزة إلى الأول من أغسطس القادم·
إلى ذلك انتقل الرئيس الفلسطيني محمود عباس إلى مدينة غزة أمس حيث سيبقى فيها حتى انتهاء الانسحاب الإسرائيلي من قطاع غزة لمتابعة كافة النشاطات المتعلقة بالانسحاب·

اقرأ أيضا