الاتحاد

الرياضي

التوليفة اليابانية متكاملة واللاعبون يملكون الحلول الفردية

دبي (الاتحاد)- أكد خالد الشنيف أن المنتخب الياباني هو المنافس الأقوى في المجموعة وربما يحجز مكانه في الدور الثاني مبكرا بينما يظل المركز الثاني بين المنتخب السعودي أولا وبعده يأتي المنتخب السوري إذا تمكن من تحقيق نتيجة جيدة أمام «الأخضر» في الجولة الأولى، وقال: أعتقد أن المنتخب الياباني يمتلك كل مقومات الصعود والمنافسة على الصعود للأدوار النهائية، ويشتهر المنتخب الياباني بالتزام لاعبيه الخططي مع وجود الحلول الفردية من لاعبي الوسط بسبب سرعتهم الشديدة ولياقتهم البدنية العالية وامتلاكهم للحلول الفردية بشكل كبير سواء بالتسديد من وضع الحركة أو الضربات الثابتة.
وأضاف: يقود المنتخب الياباني مدرب كبير هو الإيطالي زاكيروني، وهو مدرب متمكن يستطيع استخدام قدرات لاعبيه وتوظيفها بشكل جيد في كل المباريات، وهو يملك «توليفة» من اللاعبين الذين شاركوا في المونديال الأخير 2010 في جنوب إفريقيا، وهو منتخب متكامل باستثناء غياب اللاعب المميز توليو، ولديهم لاعب الوسط هوندا، الذي يجيد اللعب تحت المهاجمين ويملك قدرات جيدة في الانطلاقات والتسديدات.
وقال الشنيف: أتوقع أن يلعب المنتخب الياباني بطريقة 3-4-3 بهدف تكثيف الأداء الهجومي، ومن الأشياء التي تساعد المنتخب الياباني في مهمته إقامة البطولة في هذا التوقيت من العام بسبب الطقس الجيد في قطر، ولو أقيمت البطولة في فصل الصيف مع ارتفاع درجات الحرارة والرطوبة لاختلف الوضع تماما.
وأنهى المحلل الفني كلامه عن المنتخب الياباني مؤكدا أن «الساموراي» فريق يرتفع مستواه من مباراة لأخرى مثل المنتخب السعودي، وهذا مصدر قوة المنتخبين لأن المستوى يرتفع تدريجيا مع الارتقاء في الأدوار النهائية، ولكن لا يمكن تحديد مدى قدرة المنتخبين على الوصول للنهائي لأننا لا يمكن أن نغفل المنتخبين الأسترالي والكوري الجنوبي مع إمكانية حدوث مفاجآت جديدة.
ويقود المنتخب الياباني المدرب الإيطالي الكبير ألبيرتو زاكيروني وهو أحد الأسماء الشهيرة في عالم التدريب الإيطالي وهو من مواليد 1 مارس 1953، وبدأ مسيرته التدريبية في نادي كوزنسا ثم انتقل إلى نادي ريتشيوني، ثم نادي سان لادزارو، قبل أن يعود مرة أخرى لنادي كوزنسا.
وكانت انطلاقته الحقيقية في عام 1998 مع نادي أودينيزي الإيطالي، ونجح وقتها في تحقيق نتائج جيدة مع الفريق وقاده للحصول على المركز الثالث في الدوري الإيطالي، والتأهل لبطولة كأس الاتحاد الأوروبي، ثم درب أودينيزي وإيه سي ميلان.

اقرأ أيضا

العين يقترب من ضم مزاوياني