الاتحاد

الاقتصادي

160 جهة من 70 دولة في معرض أبوظبي للطيران الخاص

زوار للدورة السابقة من معرض أبوظبي للطيران الخاص (الاتحاد)

زوار للدورة السابقة من معرض أبوظبي للطيران الخاص (الاتحاد)

أبوظبي (الاتحاد) - تنطلق اليوم تحت رعاية سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان، مستشار الأمن الوطني نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، فعاليات معرض أبوظبي للطيران الخاص 2013 بمطار البطين، على مساحة قدرها 80 ألف متر مربع، تشكل ضعفي دورة العام الماضي.
ويشارك في المعرض الذي يختتم في 7 مارس أكثر من 160 مؤسسة خاصة بقطاع الطيران من جميع أنحاء دولة الإمارات ومن أكثر من 70 دولة بما في ذلك كندا والولايات المتحدة الأميركية، وألمانيا وفرنسا وسويسرا وجمهورية التشيك، وبلجيكا والمملكة العربية السعودية والكويت، وقطر والبحرين والأردن.
وتمثل الدول المشاركة ضعف المشاركات التي جذبها المعرض العام الماضي.
وسيشهد المعرض هذا العام عرض أكثر من 100 طائرة من أبرز الشركات العالمية الرائدة في قطاع الطيران بما في ذلك بومبارديه، وداسولت أفياسيون وبوينج وجلف ستريم وسينسا وبايبر إيركرافت وسايرس إيركرافت وإيرباص.
كما سيتمكن زوار المعرض من استكشاف الطائرات ذات الأجنحة الثابتة والطائرات ذات الأجنحة الدوارة.
ويُعد الحدث الأول من نوعه عالمياً نظراً لكونه يضم طائرات من شتى الأحجام في مكان واحد، بدءاً من 100 كيلوجرام مثل طائرتي LSA أو GYRO وصولاً إلى 150 طناً كالإيرباص A310-300.
وينظم المعرض ويرعاه شركة أبوظبي للمطارات، كما يحظى بدعم العديد من مؤسسات أبوظبي الرئيسة والمتمثلة في شركة بترول أبوظبي الوطنية “أدنوك”، والقوات المسلحة لدولة الإمارات العربية المتحدة، ودائرة النقل في أبوظبي، ومجموعة الفطيم، وفالكون لخدمات الطيران ورويال جت وطيران أبوظبي، وشركة مبادلة وروتانا جت والاتحاد للطيران وجيتكس وبريتلينج وهيئة أبوظبي للسياحة والثقافة والهيئة العامة للطيران المدني.
وقال يوسف حسن الحمادي، رئيس اللجنة المنظمة للمعرض، مدير عام مطار البطين للطيران الخاص “إن النطاق الواسع للحدث المُقام هذا العام مقارنة بالعام الماضي يؤكد أن إمارة أبوظبي هي الوجهة المثالية لعرض أحدث وأعظم ما توصل إليه قطاع الطيران”.
وأضاف “تتطلع شركة أبوظبي للمطارات إلى دعم شركات الطيران الرائدة في جميع أنحاء العالم في تنمية أعمالها من خلال طرح هذه المنصة التي تمكنهم من إقامة حوار مشترك مع شركاء محتملين”.
وأكد الحمادي حرص شركة أبوظبي للمطارات على إتاحة الفرصة أمام المهتمين بقطاع الطيران في المنطقة، للاستمتاع بأفضل المنتجات التي يطرحها هذا القطاع.
ويتخلل المعرض عروض جوية متنوعة من المقرر أن تُقام بين الساعة الثانية والرابعة عصراً.
وستتضمن العروض الجوية عروضاً خاصة لفريق الفرسان للاستعراضات الجوية وفريق الإمارات للقفز الحر، إضافة إلى أداء للطيار العالمي زولتان فيريس، الحائز على خمس أرقام قياسية في موسوعة “جينيس”.
وستشرف شركة أبوظبي للمطارات على إصدار العديد من البيانات وتوقيع العقود ضمن فعاليات معرض أبوظبي للطيران الخاص لهذا العام. إضافة إلى ذلك، سيستضيف المعرض العديد المنتجات التي تُعرض للمرة الأولى حصريًا في المنطقة وقطاع الطيران، وتتضمن عرض شركة جلف ستريم طائرة جي 650، وطرح شركة بومباردير أحدث طائرة من طراز جلوبال 6000، إضافة إلى عرض أسطول متنوع من طائرات إمبراير ايكزكيوتيف جيت بدءاً من طائرات فينوم 300 ذات المدى القصير وصولًا إلى طائرات لينيج 1000 الطويلة المدى.
كما سيتم عرض طائرات بي 2010 وهي الطائرة الأحدث للمصنع الإيطالي تيكنام، والتي تعد من أنسب الطائرات لمدارس تعليم الطيران لما تتميز به من تكاليف تشغيل منخفضة.
كما سيشارك في المعرض هذا العام العديد من مدارس تعليم الطيران ومراكز التدريب، ومنها مركز الخليج لدراسات الطيران وأكاديمية الاتحاد للطيران ومركز طيران الإمارات وأكاديمية الإمارات للطيران والكلية الأسترالية في الكويت، والمركز الدولي للتميز، إضافة إلى أكاديمية الطيران الملكية الأردنية، وكلية والان السعودية، وأكاديمية الفجيرة للطيران وأكاديمية شوبرلاين بأستراليا.
وفي الوقت الذي تركز فيه شركة أبوظبي للمطارات على تعليم الشباب في القطاع، خصص المعرض أحد أيامه للطلاب.
وفي السابع من مارس، سيحظى المعرض بزيارة أكثر من 800 طالب إماراتي من المرحلة الثانوية لتتاح أمامهم فرصة الالتقاء بطلاب مدارس الطيران الموجودين، ولتعلم المزيد حول صناعات الطيران والملاحة الجوية.

اقرأ أيضا

النفط ينزل من أعلى سعر في 4 أشهر.. وتخفيضات "أوبك" تدعم السوق