الاتحاد

الرياضي

تكريم «فرسان الإرادة» أبطال «أولمبياد لندن 2012» في أبوظبي الليلة

برعاية سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان رئيس مجلس أبوظبي الرياضي، يقام في السابعة مساء غد بفندق قصر الإمارات بأبوظبي، حفل تكريم منتخبنا للمعوقين، أبطال دورة الألعاب شبه الأولمبية «لندن 2012» التي استطاع من خلالها لاعبنا عبدالله سلطان العرياني انتزاع الميدالية الذهبية في منافسات الرماية، ومحمد الحمادي الذي حصد ميداليتين فضية وبرونزية في منافسات ألعاب القوى.

وتم توجيه الدعوة إلى عدد من المسؤولين في الدولة والشخصيات الرياضية العامة، ورؤساء المجالس الرياضية بالدولة، ومسؤولي الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة، واللجنة الأولمبية الوطنية.

ووجه محمد محمد فاضل الهاملي رئيس مجلس إدارة اتحاد المعاقين، الشكر إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وإلى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وإلى أصحاب السمو الشيوخ أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات، وإلى الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، على دعم سموهم الدائم واللامحدود للرياضة والرياضيين، وحرص سموهم على تكريم أبنائنا المعاقين.

وأضاف: "فرسان الإرادة" يستحقون التكريم، كونهم رسموا البسمة على وجه كل إماراتي في هذا المحفل الأولمبي ورفعوا علم الدولة في سماء لندن".
عوامل النجاح
وقال: "اتحاد المعاقين الجديد لن يألو جهداً في توفير عوامل النجاح كافة لهذه الشريحة، والسعي باجتهاد لمواصلة المزيد من الإنجازات، بعد أن تبوأت رياضة المعوقين مكانة مرموقة في الخريطة العالمية، مشيراً إلى أن المرحلة القادمة ستشهد مشاركات عالمية وإقليمية لمختلف الإعاقات لتحقيق النجاح المنشود".
وتابع: "حرص قيادتنا الرشيدة على استقبال منتخبنا الوطني، بمثابة وسام على صدر كل معوق، ما يؤكد الاهتمام والرعاية لهذه الفئة، وحرص قيادتنا الرشيدة على وجود منتخبات الدولة في المحافل الدولية كافة".
وأشار إلى أن "فرسان الإرادة" على قدر المسؤولية الملقاة على عاتقهم دائماً من أجل تحقيق إنجاز جديدة لرياضة المعوقين بالدولة، كما عودونا دائماً، والسير على درب الإنجازات لترك بصمة جديدة خلال مشاركاتهم الخارجية المقبلة.

اقرأ أيضا

العصيمي: اهتمام القيادة يترجم أحلامنا إلى حقيقة