الاتحاد

الرياضي

السرعة سلاح الصين المرعب رغم حالة الغموض الأخيرة

أبوظبي (الاتحاد) - أطلق عبد الله وبران لقب الغامض على المنتخب الصيني رابع منتخبات المجموعة الأولى مشيرا إلى أن هذا المنتخب لم يظهر منذ فترة طويلة على الساحة القارية، الأمر الذي جعله غامضا على الجميع، وأضاف: أتوقع أن يكون المنتخب الصيني هو مفاجأة هذه المجموعة.
وكشف عن نقاط القوة التي يتميز بها هذا المنتخب من وجهة نظره وأكد أن السرعة هي السلاح الذي يعتمد عليه الصينيون دائما فضلا عن القوة في الأداء.
أما عن نقاط الضعف، فيؤكد أن عدم امتلاك الصين للاعبين يمتلكون مهارات فنية وقدرة على حل المشاكل التي تواجهه خلال المباريات هي أهم نقاط الضعف في هذا المنتخب نظرا لاعتزال عدد كبير من لاعبيه الذين كان يعتمد عليهم في الماضي.
وتوقع أن يكون الصين أحد المنتخبات التي ستتأهل إلى الدور الثاني نظرا لعدم قدرة المنتخبات الأخرى على معرفة كل كبيرة وصغيرة عنه بسهولة.
ونال المنتخب الصيني ومدربه هونجبو إشادة بالغة بعد مسيرته الناجحة في التصفيات مما دفع هونجو إلى التأكيد على أنه يسعى لبلوغ الدور قبل النهائي في كأس آسيا 2011 .
وما يضاعف من أمل الفريق ومدربه هو الفوز بلقب بطولة كأس شرق آسيا التي أقيمت عام 2010 في العاصمة اليابانية طوكيو.
كما يشعر أنصار التنين الصيني بأن الفريق يستطيع بشيء من الحظ أن يعبر الدور الأول للبطولة والمنافسة على التقدم نحو الأدوار النهائية خاصة بعدما أبعدته قرعة البطولة عن مواجهة المنتخبات الكبيرة مثل كوريا الجنوبية واليابان وإيران والسعودية. ?بينما يرى آخرون أن ذلك لن يخدم الفريق كثيرا حيث يعتقد أصحاب هذا الرأي أن فريقهم يمكنه السقوط بسهولة أمام أي فريق بغض النظر عن قوة هذا الفريق.
ويملك هونجبو بين صفوف الفريق العديد من اللاعبين المتميزين وفي مقدمتهم جاو لين الذي يقود بمفرده هجوم الفريق. ?ويضع المنتخب الصيني أملاً كبيراً في تحديد مصيره بكأس آسيا على المباراة الأولى في البطولة والتي يلتقي فيها نظيره الكويتي خاصة أن مواجهته أمام المنتخب القطري صاحب الأرض ستكون صعبة ومحفوفة بالمخاطر .
ووجه المنتخب الصيني إنذاراً لمنافسيه في البطولة بعدما تغلب على نظيره العراقي حامل اللقب الآسيوي 3 - 2 في المباراة الودية التي جمعت بينهما يوم الأحد الماضي في?ستاد «حمد الكبير» بالعاصمة الدوحة.

اقرأ أيضا

654 رياضياً في تحدي المرفأ للجري والدراجات