الاتحاد

الإمارات

عمار النعيمي: التطور الصحي بعجمان ترجمة لرؤية القيادة

عمار النعيمي خلال جولته في المستشفى(وام)

عمار النعيمي خلال جولته في المستشفى(وام)

عجمان (وام)

أشاد سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي ولي عهد عجمان رئيس المجلس التنفيذي للإمارة، بالتطور والنمو الكبير في القطاع الصحي في دولة الإمارات ودور القطاع الخاص، خاصة المؤسسات الأكاديمية الطبية والمؤسسات الصحية العلاجية، وتقديمها خدمات ذات مستوى عالٍ، واستخدام أحدث ما توصل إليه العلم من تقنية ومعدات صحية حديثة، والاستعانة بأطباء لديهم إمكانيات علمية في علاج الأمراض كافة من خلال تلك المنشآت الصحية.
وقال سموه، لدى تفقده أمس مستشفى ثومبي للعلاج الطبيعي وإعادة التأهيل في عجمان، إن الإمارة تترجم رؤية القيادة الرشيدة لدولة الإمارات في ذلك من خلال تشجيع رواد الأعمال والقطاع الخاص على الاستثمار في التعليم الأكاديمي الطبي، وإن وجود مثل هذه المستشفيات الرائدة في هذا المجال يدل على المساهمة الكبيرة من قبل القطاع الخاص في تأسيس مجمعات ومراكز صحية عالية المستوى والجودة.
وأشاد سموه بالقيادة الحكيمة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وإخوانهم أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات، الذين يولون اهتماماً كبيراً ويساندون ويباركون كل مبادرة وخطة استراتيجية تخدم تطوير القطاع الخاص والتعليم العالي وتنمية المجال الصحي ويدعمون تنفيذ أية مشاريع صحية خاصة كبناء المستشفيات والجامعات الصحية الخاصة، ويحرصون على تنفيذ برامج عملية يكون تدريب الكوادر المواطنة الهدف الأساسي لإكسابهم الخبرة المطلوبة، والاستفادة منها في المستقبل لقيادة العمل الصحي والطبي. جاءت زيارة سموه للمستشفى الذي يعد أكبر مستشفى حديث لإعادة التأهيل في الدولة بمناسبة الاحتفال بـ«يوم الصحة العالمي» الذي نظمه المستشفى، وشهد إطلاق سموه مجموعة دعم الشلل الدماغي في المستشفى رسمياً، كما تفاعل مع أطفال من ذوي الهمم خلال مشاركتهم في الحدث.
رافق سموه الشيخ عبدالعزيز بن حميد النعيمي رئيس دائرة التنمية السياحية ومعالي الشيخ الدكتور ماجد بن سعيد النعيمي رئيس ديوان صاحب السمو حاكم عجمان، وحمد راشد النعيمي مدير ديوان الحاكم، وعبدالله أمين الشرفاء المستشار في ديوان الحاكم، والدكتور محيي الدين ثومبي مؤسس ورئيس مجموعة ثومبي، وأكبر محيي الدين ثومبي نائب رئيس قسم الرعاية الصحية في مجموعة ثومبي، ويوسف محمد النعيمي مدير عام التشريفات والضيافة وكبار المسؤولين.
وقام سموه ومرافقوه بجولة تفقدية لأقسام المستشفى، واستمع إلى شرح وافٍ حول برامج العلاج الطبيعي في المستشفى. كما استمع إلى ما يحتويه مستشفى ثومبي للأسنان والذي يضم 60 كرسياً، ويشمل كل التخصصات والإمكانيات المتوافرة والمختبرات والتدريب فيه. وثمن سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي، في ختام الزيارة، جهود القائمين في مجمع ثومبي الطبي وجامعة الخليج الطبية، ودورها الكبير في تأسيس مجموعة مستشفيات متخصصة تخدم المواطنين والمقيمين، وتقدم أفضل أساليب العلاج الحديث في جميع التخصصات والأمراض، إضافة إلى تأهيل الأطباء المواطنين، وغيرهم من أبناء المقيمين، والحرص على تدريبهم بمهنية لخدمة الوطن، وليكونوا النخبة المتميزة لها من الشباب المواطن كأطباء مؤهلين، مشيداً بمنجزات الجامعة ودورها الريادي والبناء لتوفير مستشفيات وكوادر طبية مؤهلة تخدم المجتمع.
من جانبه، قال أكبر محيي الدين ثومبي نائب رئيس قسم الرعاية الصحية في مجموعة ثومبي، إنه من خلال الاحتفال بـ«يوم الصحة العالمي» نؤكد التزامنا بتعزيز الصحة والوعي بين فئات المجتمع كافة، مشيراً إلى أن المستشفى يعمل بالتعاون مع مركز فيلا بيريتا لإعادة التأهيل العالمي- قسم طب إعادة التأهيل ومستشفى فالودي في إيطاليا، وهو متصل بمستشفى جامعة ثومبي، ويضم 500 سرير مع 50 سريراً تخصصياً وحديقة علاجية من أجل التعافي بشكل أسرع.

اقرأ أيضا

لجنة مؤقتة تناقش سياسة «شؤون الوطني الاتحادي»