الجمعة 7 أكتوبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم

«فارس الظفرة» يعمق جراح «النواخذة» بخماسية

«فارس الظفرة» يعمق جراح «النواخذة» بخماسية
15 ابريل 2017 23:45
الظفرة (الاتحاد) قاد المغربي ياسين الصالحي، فريق الظفرة إلى فوز كبير على دبا الفجيرة، قوامه خماسية نظيفة، سجل منها بمفرده 4 أهداف، الأول في الدقيقة الخامسة، والثاني في الدقيقة 45، والثالث في الدقيقة 78، والرابع في الدقيقة 88، فيما يصنع الخامس لعبدالله عبدالهادي في الوقت بدل الضائع، ورغم أن صاحب الأرض خاض 56 دقيقة بعشرة لاعبين بعد طرد خالد بطي، إلا أنه بفضل تبديلات المدرب قويض حافظ الظفرة على تفوقه، واستغل اندفاع «النواخذة»، بمضاعفة النتيجة في الشوط الثاني، وبهذه النتيجة يصبح رصيد الظفرة 32 نقطة، في المركز السابع، ويتوقف رصيد دبا الفجيرة عند النقطة 18، في المركز الثاني عشر. جاءت بداية المباراة هادئة من الفريقين، إلا أن الأفضلية مالت تدريجياً في مصلحة الظفرة، بفضل أفضليته في الوسط، ومن هجمة منظمة تمكن الظفرة من تسجيل الهدف الأول في الدقيقة الخامسة، عن طريق ياسين الصالحي، الذي وصلت إليه الكرة من عرضية خلف الحوسني، وصلت إلى حمد الأحبابي، مررها إلى الصالحي القادم من الخلف، من دون رقابة، سددها في المرمى، ليضع فريقه في المقدمة، وينشط دبا الفجيرة تدريجيا من الأطراف، ويشكل ياسين البخيت خطورة على مرمى الظفرة. ويقدم عبدالله النقبي لاعب الظفرة جهداً كبيراً في قطع الكرات، وإفساد هجمات دبا الفجيرة في مهدها، فضلاً عن قدرته في الربط بين الدفاع والوسط والهجوم، ويظهر كفاءة كبيرة في المرور والتسديد وبناء الهجمات، ويتعرض خالد بطي للطرد بحصوله على البطاقة الصفراء الثانية في الدقيقة 34، ليكمل فريقه اللقاء بعشرة لاعبين. وتزداد خطورة الضيف على مرمى عبدالله سلطان، ويهدر ياسين البخيت فرصة خطيرة في الدقيقة 42، وتتواصل هجمات «النواخذة الواحدة تلو الأخرى، وعلى عكس المجريات يستغل ياسين الصالحي مهاجم الظفرة هجمة مرتدة، ويحصل على ركلة جزاء في الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول، يسجل منها الهدف الشخصي الثاني له، ولفريقه. ومع بداية الشوط الثاني، يدفع محمد قويض بلاعبين دفعة واحدة، هما عبدالله عبدالهادي وعلي إبراهيم بدلاً من حمد الأحبابي، وخالد الهاجري، لتعويض النقص العددي، ويبادر الظفرة بالهجوم، ويهدر عبدالله عبدالهادي فرصة خطيرة في الدقيقة 49، وتبقى الأفضلية للظفرة الذي نجح مدربه في إيجاد التوازن بين مختلف الخطوط، وتعويض النقص العددي، مع غياب الانسجام عن لاعبي دبا الفجيرة، وأيضاً عدم التركيز في اللمسة الأخيرة، تبقى هجمات «النواخذة» بلا أنياب حقيقية، ويدفع كاميلي بفهد راشد لتنشيط الأطراف، وبدر مبارك بدلاً من محمد الخديم للضغط على الظفرة، واستغلال النقص العددي، ويندفع الضيوف إلى الأمام، من دون عمق هجومي، في محاولة لتعديل النتيجة، الأمر الذي جعل الضيوف يدفع الثمن غالياً لتركه المساحات في المناطق الخلفية، وتصل الكرة إلى عبدالله عبدالهادي، يمررها إلى ياسين الصالحي الذي يراوغ الحارس، مسجلاً الهدف الشخصي الثالث للظفرة في الدقيقة 78، ويستمر اندفاع دبا الفجيرة، ومرتدات الظفرة، ليستغل ياسين الصالحي إحداها في الدقيقة 88 ليسجل الهدف الرابع، ويصبح «سوبر هاتريك»، فيما يضيف زميله عبدالله عبدالهادي الهدف الخامس في الوقت المحتسب بدلاً الضائع، لينتهي اللقاء بخماسية نظيفة للظفرة.
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©