السبت 8 أكتوبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
الرياضي

ريال مدريد يعزز قمة الليجا بـ«لدغة» إيسكو

ريال مدريد يعزز قمة الليجا بـ«لدغة» إيسكو
16 ابريل 2017 12:10
مدريد (د ب أ) قاد لاعب الوسط الشاب إيسكو فريقه ريال مدريد لفوز صعب على مضيفه سبورتينج خيخون 3 ـ 2 في المرحلة الثانية والثلاثين من الدوري الإسباني. وفي مباراة أخرى فاز ديبورتيفو لاكورونا 2 /‏ صفر على ملقه. وعلى ملعب المولينون كانت المباراة في طريقها للانتهاء بالتعادل 2 ـ 2، ولكن إيسكو تقمص دور البطولة في الدقيقة الأخيرة من المباراة وخطف هدف الفوز القاتل للريال. وتقدم خيخون مرتين خلال المباراة، ولكن ريال مدريد نجح في إدراك التعادل في كلتا المرتين، قبل أن يحصد النقاط الثلاث بهدف إيسكو، حيث افتتح المهاجم الكرواتي دوجي كوب التسجيل لأصحاب الأرض في الدقيقة 14، ولكن بعد ثلاث دقائق فقط أدرك إيسكو التعادل للريال. وأضاف ميكيل فيسكا الهدف الثاني لأصحاب الأرض في الدقيقة 50، ولكن بعد تسع دقائق فقط أدرك الفارو موراتا التعادل للنادي الملكي. وفي الدقيقة الأخيرة من المباراة فاجئ إيسكو الجميع بهدف قاتل للريال عبر تصويبة صاروخية من خارج منطقة الجزاء. وحقق ريال مدريد الفوز في مباراة اليوم بعد تعادله في الجولة الماضية مع اتلتيكو مدريد 1 ـ 1. ورفع ريال مدريد رصيده في الصدارة إلى 75 نقطة. وتأزم الموقف بشكل أكبر بالنسبة لخيخون حيث يحل الفريق في المركز الثالث من القاع برصيد 22 نقطة. وافتقد ريال مدريد جهود كريستيانو رونالدو وكريم بنزيمة وجاريث بيل وداني كارباخال وكايلور نافاس وبيبي ورافابيل فاران. وبدأت المباراة وسط محاولات من جانب أصحاب الأرض لتسجيل هدف مبكر، وسنحت فرصة خطيرة بالفعل للفريق بعد مرور خمس دقائق، ولكن لوكاس كاستييانو لم ينجح في استثمارها. وكان ريال مدريد قريبا جدا من افتتاح التسجيل بعد مضي عشر دقائق من بداية المباراة، بعدما أرسل دانييلو عرضية متميزة قابلها لوكاس فاسكيز برأسه، لكن الكرة مرت مباشرة من فوق الشباك. وتقدم خيخون بهدف مباغت في الدقيقة 14 بعدما أرسل ميكيل فيسكا تمريرة عالية (لوب) مرت من فوق جميع مدافعي الريال، ليقابلها الكرواتي دوجي كوب بلمسة مباشرة إلى داخل الشباك. ولكن فرحة خيخون لم تدم طويلا، حيث تمكن ايسكو بمهارة فردية رائعة من إدراك التعادل لريال مدريد في الدقيقة 17، بعدما استغل تمريرة من فاسكيز وتوغل بالكرة داخل منطقة جزاء أصحاب الأرض، قبل ان يسدد كرة قوية في أقصى الزاوية اليمنى للحارس إيفان كوييار ساكريستان. وكان بمقدور الريال تسجيل الهدف الثاني في الدقيقة 27 إثر عرضية رائعة نفذها فاسكيز من الناحية اليمنى، ليقابلها الفارو موراتا برأسه من على بعد ست ياردات من المرمى، ولكن الكرة ضلت طريقها للشباك. وبمرور الوقت فرض ريال مدريد سيطرته تماما على مجريات اللعب، لكن دون أن يشكل الخطورة المطلوبة على مرمى أصحاب الأرض. وتمكن مانويل كاسترو مدافع خيخون من إنقاذ مرماه من هدف محقق في الدقيقة 37، بعدما شتت الكرة من على خط المرمى تماما قبل وصول الكرة إلى موراتا المنفرد. وكثف النادي الملكي من هجماته خلال الدقائق الأخيرة بهدف تسجيل الهدف الثاني، ولكن ذلك لم يتحقق لينتهي الشوط الأول بتعادل الفريقين بهدف لمثله. وبعد مرور ثلاث دقائق من بداية الشوط الثاني ضاع هدف مؤكد لريال مدريد إثر عرضية من الناحية اليمنى، ارتقى لها ناتشو فرنانديز برأسه لترتطم الكرة بأرض الملعب، وتقفز أمام الفارو موراتا على خط المرمى لكنه فشل في الوصول للكرة. وجاء الرد قويا من جانب خيخون، حيث تمكن الفريق من تسجيل الهدف الثاني في الدقيقة 50، عن طريق ميكيل فيسكا الذي ارتقى برأسه لتمريرة رأسية من زميله جين سيلفان بابين، ووضع الكرة إلى داخل الشباك بشكل رائع. وأدرك موراتا التعادل للريال في الدقيقة 59 بعدما تلقى تمريرة متقنة من دانيلو داخل منطقة الجزاء، ليحول الكرة برأسه بشكل رائع إلى داخل المرمى. وكاد دانيلو أن يضيف الهدف الثالث للريال في الدقيقة 61،عبر ضربة رأس من داخل منطقة الجزاء ولكن الكرة مرت مباشرة بجوار القائم. وضاع هدف محقق من ريال مدريد في الدقيقة 72 بعدما توغل ايسكو بالكرة بشكل رائع داخل منطقة الجزاء، وراوغ أكثر من مدافع ولكن تم إبعاد الكرة في النهاية بوساطة أحد المدافعين لتصل إلى البديل البرازيلي مارسيلو داخل منطقة الجزاء، ليسدد بشكل مباشر ولكن الكرة مرت بمحاذاة المرمى تماما. وتواصلت خطورة النادي الملكي على مرمى أصحاب الأرض وكان الكولومبي الدولي خيمس رودريجيز قريبا جدا من تسجيل الهدف الثالث، عبر تسديدة صاروخية من خارج منطقة الجزاء ولكن الكرة مرت مباشرة بجوار القائم. وفي الدقيقة الأخيرة من المباراة خطف إيسكو هدف الفوز للريال بعدما تلقى تمريرة ذكية من مارسيلو على بعد 20 ياردة من المرمى، ليسدد بقوة في أقصى الزاوية اليسرى لمرمى أصحاب الأرض.
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©