الاتحاد

الرئيسية

40 مليار درهم تتبخر في سوق الأسهم


عاطف فتحي، صالح الحمصي:
بخرت موجة تصحيح سعري قاسية نحو 40 مليار درهم من القيمة السوقية لسوق الأسهم المحلية في غضون يومين فقط، وفيما فشلت عدة أخبار إيجابية في تضميد جراح السوق، ولم تنعكس على شاشات التداول التي سيطر عليها اللون الأحمر، ساد الوجوم السوق ليعكس مرارة وفداحة الخسائر· وانخفض مؤشر سوق الإمارات المالي والسلع 6,27% في تراجع قياسي لم تشهده الأسواق منذ وقت طويل، ليغلق عند مستوى 5,501,41 نقطة· وقال خبراء ومحللون ماليون إن الأسواق فقدت منطقيتها مطالبين المحافظ الاستثمارية بلعب دور حيوي لوقف نزيف الأسعار الذي أطاح بسهم الشركات القيادية والتابعة على حد سواء·
وقال زياد الدباس، المستشار في مجموعة السوق المالي الداخلي لبنك أبوظبي الوطني، إن انخفاض القيمة السوقية للأسهم المدرجة في أسواق المال المحلية بنحو 40 مليار درهم خلال يومين لا يعكس النمو الكبير الذي حققته الشركات المساهمة العامة المدرجة· وأضاف الدباس: التصحيح السعري المؤلم الذي ضرب أسواق المال المحلية في الأيام الثلاثة الأخيرة لا يستند إلى أسباب منطقية كما كان في التصحيحات التي مرت بها الأسواق في بداية يوليو الحالي· من جانبه، وصف شهاب قرقاش، المدير التنفيذي لشركة ضمان للأوراق المالية، الحالة التي تعيشها سوق الأسهم حاليا بأنها أقرب إلى الاضطراب والتقلب منها إلى الانهيار· وقال: هناك عدد من المقومات الإيجابية التي تجعل واقع السوق اليوم مختلفا عما كان عليه إبان أزمة العام 1998 بما يمثل 'مظلة حماية' تجعل الانهيار غير مرجح· وتوقع أن تواصل السوق التراجع خلال الأشهر الاثني عشر المقبلة مع فترات صعود صغيرة ومتقطعة·

اقرأ أيضا

البرلمان الأوروبي يتعهد برفض بريكست إذا لم تحل مسألة الحدود مع إيرلندا