الاتحاد

الإمارات

جامعة حمدان بن محمد الإلكترونية تفوز بجائزة «كان» الدولية الكبرى للتعليم

حمدان بن محمد خلال تكريمه في مؤتمر كان الدولي للمياه وتسلمه جائزة القيادات الشابه

حمدان بن محمد خلال تكريمه في مؤتمر كان الدولي للمياه وتسلمه جائزة القيادات الشابه

جرى في مدينة كان الفرنسية على شاطئ البحر المتوسط تكريم سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي الرئيس الأعلى لجامعة حمدان بن محمد الإلكترونية التي فازت بجائزة كان الدولية الكبرى للتعليم لعام 2009 م.

وأكد سموه على عمق علاقات الصداقة بين قيادتي دولة الإمارات والجمهورية الفرنسية والصلات الثقافية والتعليمية والسياحية التي تجمع شعبيهما منذ أمد بعيد معتبراً زيارته لمدينة كان فاتحة خير لحقبة جديدة من التواصل الثقافي والأكاديمي والسياحي بين البلدين الصديقين عموما وبين مدينتي دبي وكان على وجه الخصوص. وكان سموه التقى فور وصوله مدينة كان برنارد بروشان عمدة المدينة، حيث تناول الحديث إمكانات التعاون بين مدينتي دبي وكان في ضوء علاقات التعاون والصداقة التاريخية التي تربط بين دولة الإمارات والجمهورية الفرنسية. وقلد برنارد بروشان سموه ميدالية مدينة كان الذهبية التي تهدى عادة للشخصيات العالمية البارزة التي تزور المدينة. ووصف عمدة مدينة كان سمو ولي عهد دبي خلال تسليمه الميدالية الذهبية بالشاعر الأديب والفارس الشاب الذي يحظى بشعبية واسعة في أوساط أقرانه من الشباب الفرنسي والعالمي مشيدا بالإنجازات الحضارية الكبرى التي تحققت لشعب الإمارات على مدى السنوات الماضية. وقدم سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم بهذه المناسبة إلى عمدة مدينة كان لوحة تذكارية ترمز إلى التراث الإماراتي العريق شاكراً سموه لمضيفه حسن الاستقبال والترحيب الاستثنائي الذي حظي به بمناسبة زيارته الأولى لمدينة كان الشهيرة. ومن جهة ثانية استقبل سموه في مقر إقامته بمدينة كان رودي سالاس نائب رئيس الجمعية الوطنية الفرنسية رئيس برلمان منطقة البحر الأبيض المتوسط، وجرى خلال اللقاء تبادل الحديث حول سبل تعزيز التواصل الثقافي والتقني والسياحي بين البلديين. وقد أشاد رودي سالاس بالخطوات التي وصفها بالرائدة والتي قطعتها دولة الإمارات في شتى الاتجاهات الاقتصادية والتعليمية والاجتماعية والسياحية. وعلى صعيد آخر تم تكريم سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي بصفته الرئيس الأعلى لجامعة حمدان بن محمد الالكترونية من قبل مؤتمر كان الدولي للمياه في دورته الحادية عشرة والذي اختتم فعالياته يوم أمس الأول في مدينة كان. وقام البروفيسور راؤول كاروبا رئيس اللجنة العليا للمؤتمر بتسليم سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الجائرة بصفته من القيادات العالمية الشابة التي ترأس وتقود جامعة بهذا المستوى من التقدم والمعرفة في قطاع تكنولوجيا المعلومات. وقد شكر سموه رئاسة مؤتمر كان الدولي للمياه على هذا التكريم، مؤكدا أن جامعة حمدان بن محمد الالكترونية التي تتشرف بدعم معنوي ومادي وتشجيع كبير من قبل صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله» ستعمل جاهدة على توسيع وتوطيد علاقات التعاون والتنسيق وتبادل الخبرات والمعارف على مختلف جامعات العالم. وأشار سموه في حفل تسلمه الجائزة إلى أهمية تواصل الثقافات على مختلف مشاربها وألوانها خاصة في قطاع التعليم الذي يعد بوصلة تقدم الشعوب ورقيها. ثم شهد سمو ولي عهد دبي الرئيس الأعلى لجامعة حمدان بن محمد الإلكترونية مراسم التوقيع على مذكرة التفاهم بين الجامعة وجامعة الأمم المتحدة ومقرها بون في ألمانيا ومدينة كان الفرنسية ومؤتمر كان الدولي للمياه بشأن تأسيس معهد كان الدولي لإدارة الاتصالات والبيئة يكون مقره مدينة كان الفرنسية والذي يهدف إلى تطوير برامج أكاديمية في مختلف دراسات البيئة. كما شهد سموه التوقيع على مذكرة تفاهم ثانية بين جامعة حمدان بن محمد الالكترونية وجامعة الأمم المتحدة ومؤتمر كان خاصة بتأسيس مركز دبي للتميز في مجالي البيئة والموارد البيئية الذي يختص بترسيخ ونشر التوعية. وقد وقع المذكرتين عن جانب جامعة حمدان بن محمد الالكترونية الفريق ضاحي خلفان تميم القائد العام لشرطة دبي رئيس مجلس أمناء الجامعة فيما وقع المذكرة الأولى من الأطراف المشاركة كل من البروفيسور راؤول كاروبا رئيس مؤتمر كان الدولي للمياه وبرنارد بروشان عمدة مدينة كان والبروفيسور جانوس بوجاردي ممثل جامعة الأمم المتحدة فيما وقع المذكرة الثانية كل من البروفيسور راؤول كاروبا والبروفيسور جانوس بوجاردي فقط. وكان سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم قد وصل إلى مطار نيس الدولي على رأس وفد كبير ضم كلاً من الشيخ سعيد بن مكتوم بن جمعة آل مكتوم والفريق ضاحي خلفان تميم القائد العام لشرطة دبي رئيس مجلس أمناء جامعة حمدان بن محمد الالكترونية ومحمد ابراهيم الشيباني مدير ديوان صاحب السمو حاكم دبي ومعالي الدكتور عمر محمد أحمد بن سليمان محافظ مركز دبي المالي العالمي والدكتور منصور العور مدير جامعة حمدان بن محمد الالكترونية وعدد من قيادات الجامعة. وفي ختام زيارة سموه لمدينة كان غادرها بمثل ما استقبل من حفاوة وتكريم.

اقرأ أيضا

الإمارات: ندعم جهود ألمانيا لإحلال السلام في ليبيا