الاتحاد

الرياضي

موراي يقهر ديميتروف ويحتفظ بلقب «بريسبين»

موراي يحتفل بجائزة البطولة (أ ف ب)

موراي يحتفل بجائزة البطولة (أ ف ب)

بريسبان (د ب أ) - استهل نجم التنس البريطاني أندي موراي مشواره في الموسم الجديد عبر الفوز بلقب بطولة بريسبين الدولية للتنس للمرة الثانية على التوالي.. حيث تغلب المصنف الثالث على العالم على منافسه البلغاري جريجور ديميتروف 7 - 6 (7 - صفر) و6 - 4 أمس، في المباراة النهائية للبطولة، ولعب موراي في حضور مدربه ايفان ليندل في ذكرى مرور عام من تعاونهما سوياً.
وسينتقل موراي إلى بطولة أستراليا المفتوحة، أولى بطولات الجراند سلام الأربع الكبرى، مفعماً بالثقة بعد فوزه بلقب بريسبين.
وحقق موراي 25 لقباً طوال مسيرته في بطولات الرابطة العالمية للاعبي التنس المحترفين، من 38 مباراة نهائية شارك بها، بينما شارك ديميتروف “21 عاماً”، أصغر لاعب في قائمة أول 50 مصنف على العالم، في أول مباراة نهائية له على مستوى الكبار، ونجح موراي في تحويل تأخره 1 - 4 في المجموعة الأولى قبل أن يحكم قبضته على المباراة ليحرز اللقب في النهاية.
وأهدى موراي انتصاره إلى صديق اسكتلندي لم يسميه، وكاد يقترب من البكاء، وهو يهدي صديقه هذا الفوز، وقال موراي “جريجور كان يخوض مباراته النهائية الأولى، ولعب بشكل مذهل، كانت مباراة صعبة”. وأصبح موراي أول لاعب يحرز لقب بطولة بريسبين مرتين متتاليتين، منذ أن حقق مارك وودفورد الإنجاز ذاته في عامي 1988 و1989.

اقرأ أيضا

«ملك».. لا يتوقف