الاتحاد

الإمارات

تقلبات الطقس تجمد رحلات الصيد في رأس الخيمة

عائلة تتابع جريان مياه الأمطار في أحد أودية رأس الخيمة (تصوير راميش)

عائلة تتابع جريان مياه الأمطار في أحد أودية رأس الخيمة (تصوير راميش)

صبحي بحيري ومريم الشميلي وهدى الطنيجي وعماد عبد الباري (رأس الخيمة) - جرت وديان وشعاب عدد من مناطق رأس الخيمة بعد هطول أمطار غزيرة على معظم مناطق الإمارة أمس، مصحوبة بانخفاض في درجات الحرارة، وتسببت في توقف حركة الصيد، وتراجع كميات الأسماك الموردة للأسواق بصورة ملحوظة، فيما بدأت دائرة الأشغال والخدمات العامة سحب مياه الأمطار من الشوارع الرئيسية بعد تجمع كميات كبيرة منها في عدد من المناطق.
ودفع الهطول الشديد للأمطار عدداً من إدارات المدارس ورياض الأطفال لصرف الطلاب والطالبات قبل انتهاء اليوم الدراسي حرصاً على سلامة حفظ سلامة وأمن الطلبة.
وبدأ هطول الأمطار في الساعات الأولى من صباح أمس، واستمرت عدة ساعات، على المناطق الشمالية والوسطي والجنوبية، وأدت لجريان أودية البيح وشعم وغليلة وخور خوير، فيما لفت مواطنون، إلى أن الأمطار التي سقطت أمس أدت لفيضان العديد من السدود بعد أن استمرت عدة ساعات.
وقال محمد راشد «صاحب مزرعة» إن استمرار انخفاض درجات الحرارة وسقوط الأمطار يؤثر بشكل إيجابي على المزروعات، ويوفر على المزارعين عمليات الري اليومي المعتادة، فيما أشار سعيد الظهوري إلى أن أمطار الخير التي سقطت أمس أدت لجريان الأودية والشعاب الجبلية في شعم والجير للمرة الثالثة خلال العام الحالي.
أما محمد الشحي فقال: أمطار أمس كانت أقل من الأمطار التي سقطت على المناطق الشمالية في نوفمبر الماضي وأدت لوفاة شخصين وغرق العديد من مساكن المواطنين ومزارعهم في الرمس وضاية وجلفار وشمل.
من جانبهم، أكد صيادون تلقيهم تحذيرات من ارتياد البحر مساء أمس الأول بسبب سوء الأحوال الجوية، وتوقع راشد محمد انتظام حركة الصيد اليوم بعد تحسن حالة الطقس، فيما قال الصياد محمد علاو إن حركة الصيد توقفت أمس بما فيها عمليات الصيد قرب الشاطئ.
إلى ذلك، اتسمت حركة المركبات في شوارع ودوارات رأس الخيمة أمس بالبطء نتيجة لتجمع مياه الأمطار التي تراوحت بين المتوسطة والغزيرة، فيما كثفت القيادة العامة لشرطة رأس الخيمة دورياتها الشرطية البالغ عددها 30 دورية على مختلف شوارع الإمارة الداخلية والخارجية والمناطق الجبلية والسكنية لتنظيم سير المركبات وتلبية البلاغات المختلفة التي قد تصل إلى غرفة عمليات الشرطة وبشكل سريع.
وأشار المقدم أحمد الصم النقبي مدير إدارة المرور والدوريات بإدارة العلميات المركزية بالإنابة، إلى توزيع الدوريات الشرطية، ورقباء السير على مختلف الطرق الداخلية والخارجية في الإمارة، وإغلاق الأودية التي تشهد تدفقاً كبيراً للمياه كافة، والتي عادة ما تتسبب في وقوع الحوادث المرورية وجرف المركبات لقوتها ووقوع الوفيات. منها وادي شعم وغليلة والبيح.
إلى ذلك، أكدت هيئة حماية البيئة والتنمية في رأس الخيمة، أن جودة الهواء في الإمارة لن تتأثر بتقلبات الطقس التي تشهدها مختلف إمارات الدولة حالياً، بحسب الدكتور سيف محمد الغيص المدير التنفيذي لهيئة حماية البيئة والتنمية في رأس الخيمة الذي قال لـ «الاتحاد »، إن الهيئة تواصل إجراء عمليات الرصد والتقييم المستمر وتقديم الإرشاد والمتابعة لتحسين جودة الهواء، منوهاً إلى أن كل مؤشرات جودة الهواء، تقع ضمن الحدود المسموح بها في كافة أرجاء الإمارة عامة والمناطق الصناعية وأماكن عمل الكسارات خاصة.
وبين أن نتائج رصد الجزيئات العالقة في الهواء «الغبار» التي نفذت بمساعدة معمل الرصد المتنقل والمحطات الثابتة التابعة لها تفيد أن مؤشرات الأوزون (O3) وأول أكسيد الكربون(CO) وأكسيد النيتروجين (NOx) وثاني أكسيد الكبريت (SO2) وكبريتيد الهيدروجين (H2S) والغبار (PM10)، وأن جودة الهواء شهدت تحسناً كبيراً، حيث ارتفعت نسبة التحسن إلى نسبة 15%.
وأكد أن الهيئة تشدد في التقيد بتنفيذ المعايير البيئية المحلية والعالمية لدى كافة المنشآت الصناعية والأنشطة الاقتصادية الأخرى ذات الأثر البيئي بالإمارة، كما أنها تعمل على التدقيق وفق معايير أنظمة حماية البيئة للحفاظ على الإنسان ومكونات البيئات الحية الأخرى، بما يتماشى مع معايير أنظمة وقوانين حماية البيئة والموارد الطبيعية والمحافظة عليها المعمول بها على المستويين المحلى والعالمي.

اقرأ أيضا

حمدان بن زايد: دعم القيادة منحنا التميز في ساحات العمل الإنساني