الاتحاد

عربي ودولي

الإرهابيون استفادوا من أخطاء طابا والإجراءات الأمنية منعتهم من تفجير فندق انتركونتيننتال


القاهرة- الاتحاد والوكالات :
كثفت السلطات المصرية بمختلف أفرعها من جهودها المكثفة لكشف هوية مرتكبي تفجيرات شرم الشيخ، وكانت أولى المفاجآت المثيرة في التحقيقات ان منفذي التفجيرات قاموا بإزالة أرقام 'الشاسيه' و'الموتور' للسيارتين المستخدمتين في التفجيرات حتى يصعب الوصول اليهم· كما تبين ان تفجير السوق القديم بشرم الشيخ لم يكن الهدف الاساسي لمنفذي التفجيرات حيث عطلهم كمين الشرطة من الوصول الى هدفهم الحقيقي وهو فندق انتركونتيننتال شرم الشيخ ومن ثم فقد غيروا وجهتهم صوب السوق القديم· وكشفت التحقيقات أيضا ان الجناة استخدموا تكنولوجيا حديثة واستعانوا بمجموعة من بدو سيناء في الوصول الى اهدافهم عبر دروب سيناء الجبلية·
والقت اجهزة الامن القبض على 95 شخصا حتى الان في اطار حملة البحث عن كل من له دور في الجريمة الارهابية· واكدت مصادر أمنية أن 35 شخصا القي القبض عليهم في مدينة شرم الشيخ واعتقل حوالى ستين آخرين في مدينتي الشيخ زايد والعريش بشمال سيناء· ومن بين من تم اعتقالهم اشخاص من مدينة العريش سبق اعتقالهم عقب تفجيرات طابا التي اوقعت 34 قتيلا في اكتوبر الماضي وتم الافراج عنهم مؤخرا لعدم وجود ادلة ضدهم· وافادت المصادر ان عمليات المداهمة التي بدأت بعد ظهر يوم السبت ما زالت مستمرة في محافظتي شمال سيناء وجنوب سيناء· وأضافت المصادر انه يتم فحص اوراق كل من دخلوا سيناء عن طريق طابا ونويبع حيث رجح مصدر امني ان تكون المتفجرات قد تم تهريبها عن طريق طابا او نويبع وليس من داخل الاراضي المصرية خاصة وانها شديدة الانفجار ويحتمل ان تكون عنقودية ويصل وزنها 500 كيلو·
وكشف المعمل الجنائي ان منفذي التفجيرات استخدموا منشارا كهربائيا ومادة كيميائية لمحو ارقام 'الموتور والشاسيه' حتى يصعب تحديد هوية السيارتين وربطت اجهزة الامن بين هذه الطريقة والطريقة التي استخدمها منفذو تفجيرات طابا الذين قاموا بمسح ارقام السيارة لكنهم لم يقوموا بمسح ارقام الموتور فتم تحديد هوية السيارات وقتها مما يؤكد ان الارهابيين استفادوا من اخطائهم· وذكر تقرير الادلة الجنائية ان السيارتين المستخدمتين في التفجيرات كلاهما خضراء اللون ماركة ايسوزو حديثتي الصنع ونجحت اجهزة الامن في تحديد هوية السيارة المستخدمة في تفجير فندق غزالة·
وأعلن النائب العام المصري المستشار ماهر عبد الواحد انتهاء النيابة العامة من معاينة اماكن تفجيرات شرم الشيخ بحضور فريق من الاطباء الشرعيين وخبراء المعمل الجنائي والادلة الجنائية· وقال ان النيابة انتهت من سؤال جميع المصابين الذين سمحت حالتهم الطبية بذلك· وعقد رئيس الوزراء المصري الدكتور احمد نظيف اجتماعا وزاريا طارئا امس لمتابعة تداعيات تفجيرات شرم الشيخ والرعاية الصحية المقدمة للمصابين وتأثير التفجيرات على حركة السياحة· وأكد نظيف عقب الاجتماع أن مصر لن تسمح للارهاب بأن يوقف مسيرتها التنموية أو يثنيها عن مواقفها المبدئية تجاه تحقيق السلام في المنطقة· ودعا المجتمع المصري للتكاتف لمواجهة تداعيات هذا الحادث الاليم· واستعرض الاجتماع تقريرا من وزير الداخلية حبيب العادلي حول جهود الوزارة لجمع الادلة وما تضعه من اجراءات جديدة ومحكمة ووقائية في منطقة شرم الشيخ والمناطق السياحية الاخري تحسبا للمستقبل·

اقرأ أيضا

أمير الكويت يعود من الولايات المتحدة بعد رحلة علاجية