الاتحاد

الاقتصادي

أسعار وقود الطائرات تنهي النصف الأول من 2009 بارتفاع 32%

 طائرة في مطار أبوظبي

طائرة في مطار أبوظبي

سجلت أسعار وقود الطائرات ارتفاعا محدودا هذا الأسبوع، قياسا على مستويات الأسابيع الأربعة السابقة، في الوقت الذي تراجعت فيه الأسعار في بعض المناطق حول العالم بنسب مختلفة. ووفقا لبيانات المؤشر الأسبوعي للاتحاد الدولي لشركات الطيران «اياتا»، فقد جاءت زيادة الأسبوع الجاري في حدود 0.4% ليسجل سعر برميل وقود الجوي 79.2 دولار، مقابل 78.9 دولار الأسبوع الماضي بزيادة ثلاثة سنتات فقط، لينهي النصف الأول من العام الجاري بزيادة 19.2 دولار في البرميل، أي بزيادة 32%.

وعلى مستوى مؤشر وقود الطيران الصادر عن «الإمارات للشحن الجوي» فقد تراجع عشر نقاط من 352 نقطة الأسبوع الماضي إلى 342 نقطة الأسبوع الحالي، لينهي النصف الأول من العام 2009 بزيادة 32% عن مستواه في بداية العام. وتذبذبت أسعار وقود الطائرات في الأسواق العالمية الخمس ضمن في بيانات مؤشر «اياتا» بين الارتفاع والانخفاض، حيث تراجعت في سوقين بين 0.7% و 0.8%، وارتفعت في ثلاثة أسواق بين 0.9% و1.8%، وجاء ارتفاع المؤشر العام محدودا، في ظل تراجع أسعار النفط عن مستوى الـ 70 دولارا في الأيام الأخيرة، وسجل المؤشر 216.6 نقطة، مقابل 215.7 نقطة، 0.9 من النقطة. وتوضح أرقام مؤشر «اياتا» أن سعر وقود الطائرات سجل ارتفاعا عن نفس الأسبوع من الشهر الماضي بنسبة 20.7%، ومازال السعر الحالي أقل عن نفس الفترة من العام الماضي 2008، بنسبة 51.9%، كما شهدت الأسواق في مناطق العالم ارتفاعات وانخفاضات هذا الأسبوع ، وجاءت أعلى نسبة زيادة في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا ، وصل سعر برميل وقود الطائرات الى 78.7 دولار مقابل 77.3 دولار بزيادة 1.4 دولار وبنسبة 1.8% عن الأسبوع الماضي، وبارتفاع 23.5% عن نفس الأسبوع من الشهر الماضي، وبنسبة أقل 51.6% عن نفس الأسبوع من العام 2008. واحتل سوق آسيا والمحيط الهادي المركز الثاني من حيث الزيادة في سعر وقود الطائرات هذا الأسبوع مسجلة 1.7% ليرتفع سعر البرميل من 78.9 الى 80 دولارا بزيادة 1.1 دولار، إلا أن السعر أعلى 23.5% عن السعر في الأسبوع المماثل من الشهر الماضي، وبأقل 52.4% عن نفس الفترة من العام الماضي. وجاءت منطقة أوروبا ودول الكومنولث المستقلة في المركز الثالث من حيث نسبة الزيادة ، ليسجل سعر برميل وقود الطائرات 80.7 دولار مقابل 80 دولارا بزيادة 0.7 دولار بنسبة 0.9%، وجاء السعر أعلى 22% عن سعر الشهر الماضي، وبنسبة أقل 51.3% عن نفس الفترة من العام 2008. وجاءت منطقة أميركا الشمالية في المركز الأول من حيث الانخفاض لسعر برميل وقود الطائرات، متراجعا من 78.3دولار إلى 77.7 دولار، بانحفاض 0.6 دولار، بنسبة 0.8%، وظل السعر أعلى بنسبة 18.2% عن نفس الأسبوع من شهر أبريل، وبأقل 51.4% عن نفس الأسبوع من العام الماضي. وجاءت منطقة أميركا اللاتينية في المركز الثاني من حيث معدل الانخفاض بنسبة 0.7% ليتراجع سعر البرميل من 81.5 دولار إلى 81 دولارا، بانخفاض نصف دولار ، بينما ارتفع 16.8% عن سعر الأسبوع المماثل من الشهر الماضي، وبأقل 58.5% من نفس الفترة في العام الماضي، وظل سعر هذه المنطقة الأعلى على مستوى مختلف المناطق. ورفعت «اياتا» من توقعاتها لمتوسط لسعر برميل وقود الطائرات خلال العالم الجاري 2009 إلى 61.6 دولار مقابل 60.9 دولار الأسبوع الماضي بزيادة 70 سنتا، ومقابل 45 دولارا في بداية العام و 128 دولارا في العام الماضي، وخفضت فاتورة تكاليف وقود الطائرات إلى 44 مليار دولار مقابل 45 مليارا، أي أقل مليار دولار عن تقديرات الفاتورة في بداية العام. وعلى عكس الأسابيع الماضية اتخذ مؤشر الوقود الصادر عن «الإمارات للشحن الجوي» في الأسابيع الماضية، اتجاها عكسيا نحو الانخفاض ليفقد هذا الأسبوع عشر نقاط دفعة واحدة متراجعا من 352 إلى 342 نقطة، ما يقارب 2.8%، لتتراجع مكاسبه خلال الشهر الماضي الى 40 نقطة منذ بداية يونيو. واختتم المؤشر الربع الثاني من العام 2009 بمكاسب 78 نقطة مرتفعا من 264 نقطة ، بنمو يزيد عن 29.5%، في الوقت الذي ظلت فيه رسوم ضريبة غلاء الوقود على تذاكر السفر والشحن الجوي كما هي من دون تغيير من جانب شركات الطيران، وعند 0.535 دولار «1.9 درهم» للرحلات الطويلة ونصفها بالنسبة للرحلات القصيرة في الشرق الأوسط .

اقرأ أيضا

«الإمارات للطاقة النووية» تسجل 75 مليون ساعة عمل آمنة